أستاذ مناهج: يجب اتخاذ إجراء قانونى ضد أي مدرس يمارس عقوبة بدنية ضد طالب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت الدكتورة محبات أبو عميرة أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، أهمية حظر استخدام الموبايل للمعلمين والطلاب في العام الجديد، موضحة أن استخدام "الموبايل" أثناء الدراسى يعطل الطالب عن العملية التعليمية، خاصة بالنسبة للطلاب الصغار والمرحلة الثانوية.

وأضافت أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، في تصريحات لبرنامج الحقيقة، المذاع على إكسترا نيوز، والذى تقدمه الإعلامية آية عبد الرحمن، أن بعض الطلاب يستخدمون الموبايل في لعب ألعاب ويشاهدون أفلاما على الموبايل في المدارس، مشيرة إلى ضرورة عدم استخدام المدرس أيضا للموبايل في المدارس لضمان انتظام العام الدراسى.

وأوضحت أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، أن الطالب يكون معه الموبايل يستخدمه خلال فترة الراحة أو الفسحة، ولكن هذا لا يحدث، موضحة أن منع استخدام الموبايل يضمن انتظام العملية التعلمية والتركيز في التعليم ومنع تضيع الوقت.

وأكدت أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، ضرورة اتخاذ إجراءات قانونية ضد أي مدرس يستخدم عقابا بدنيا ضد أي طالب لما له من أثار نفسية وبدنية عكسية على الطالب.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة