الارشيف / سياسة / اليوم السابع

وفد أفريقى يبحث مع محافظ القاهرة طرق الاستفادة من تجربة القضاء على العشوائيات

استقبل اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة ، الدكتورة مفو فالاتسي العمدة التنفيذي لمدينة جوهانسبرج ثاني أكبر مدن القارة الأفريقية بعد القاهرة فى زيارة تعد الأولى لوفد من جنوب إفريقيا لمحافظة القاهرة، وذلك في إطار دعم العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون وتنمية الشراكة وتبادل الخبرات بين الجانبين في شتى المجالات. 

 

وتركز اللقاء حول رغبة الوفد الجنوب أفريقى فى الإستفادة من تجربة الرائدة فى القضاء على العشوائيات ونقل القاطنين بها لمدن حديثة متكاملة الخدمات دون مقابل، وكذلك الاستفادة بتجربة مصر فى إقامة المدن الذكية فى العاصمة الإدارية لتطبيقها فى جوهانسبرج .

 

وأشار محافظ القاهرة خلال اللقاء، إلى أن مصر تقدر وتعتز بصداقتها بدولة وشعب جنوب أفريقيا الشقيق وهو ما يبدو جليًا فى اللقاءات الرئاسية المتبادلة بين البلدين مشيرًا إلى عمق روابط الأخوة والصداقة التي تجمع بين البلدين الصديقين مصر وجنوب إفريقيا، حيث ترتبط مصر وجنوب إفريقيا بعلاقات تاريخية تعود لعام 1942 حين افتتحت أول قنصلية عامة لجنوب أفريقيا بالقاهرة .

 

وأكد محافظ القاهرة، أن علاقات الصداقة بين البلدين ممتدة حتى وقتنا الحاضر وهو ما يبدو جليًا فى العلاقات الوطيدة بين الرئيس عبد الفتاح رئيس الجمهورية والرئيس سيريل رامافوسا رئيس جنوب أفريقيا والثقة المتبادلة بينهما والصداقة والتفاهم والتعاون والتشاور وتطابق الآراء إزاء شتى شئون القارة ذات الاهتمام المشترك.

 

وأضاف محافظ القاهرة، أنه فضلاً عن روابط الصداقة والأخوة التي تربط مصر وجنوب أفريقيا، فهناك رابط آخر متمثل في طريق القاهرة كيب تاون، الذي يمثل فرصة كبيرة لتعزيز العلاقات بين البلدين عبر محور جديد يربط الشمال الأفريقى بجنوبه آملًا أن يتحول هذا الطريق إلى ممر للتنمية يضم الدول التي يمر بها.

 

واستعرض محافظ القاهرة مع مفو فالاتسي العمدة التنفيذي لمدينة جوهانسبرج والوفد المرافق لها أهم وأبرز المقومات التي تتميز بها العاصمة مؤكدًا على حرص الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي على تحقيق التنمية الشاملة في كل ربوع الوطن، مشيرًا إلى أن القاهرة تحظى بتنفيذ عدد كبير من المشروعات القومية والتنموية والخدمية بها .

 

وأضاف محافظ القاهرة، أن الدولة المصرية أقامت العاصمة الادارية الجديدة التي ستنقل إليها جميع الوزرات والهيئات للتخفيف من أعباء القاهرة وأهمها التكدس المرورى والازدحام السكانى ولم تغفل فى ذات الوقت تطوير القاهرة والحفاظ عليها وإحياء تراثها، كما نفذت الدولة شبكة طرق ونقل حديثة باعتبارها أساس التنمية والاستثمار .

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا