الجريدة الرسمية تنشر قرار إنشاء معهد فنى تمريض بمستشفى وادى النيل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

نشرت الجريدة الرسمية فى عددها الصادر الأربعاء، قرار التعليم العالى بإنشاء معهد فنى تمريض داخل مجمع مستشفى وادى النيل للمخابرات العامة، على أن تكون مدة الدراسة به سنتان دراسيتان، ويمنح بعدها الخريج شهادة دبلوم المعهد الفنى للتمريض، معتمدة من وزارة التعليم العالى وفقاً للضوابط المنظمة لذلك.

وأشار القرار إلى أن المعهد يقبل الحاصلين على "علمى علوم" عن طريق مكتب القبول بالجامعات والمعاهد، وأن تقوم مستشفى وادى النيل بالإشراف على المعهد بالتنسيق مع وزارة التعليم العالى ، وذلك من حيث أداء الأمتحانات النظرية والمعملية والعلمية.

وأضاف القرار أن مدير المعهد يعين بقرار من وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وأن يعين مدير عام مستشفى وادى النيل الكوادر الإدارية اللازمة للقيام بالأعمال الإدارية والكتابية للمعهد، كما يعين مدير عام مستشفى وادى النيل الكوادر العلمية والفنية اللازمة للتدريس وفقاً لضوابط وشروط تعيين أعضاء هيئة التدريس، المنصوص عليها فى القوانين واللوائح ويندب من أعضاء هيئة التدريس بالجامعات والمعاهد المماثلة والوزارات المعنية والمتخصصين وفقاً لضوابط وشروط الإنتداب.

وأن تقوم مستشفى وادى النيل بتوفير المبنى وتجهيزه بالأثاث والمعامل والورش وتتحمل كافة الأعباء المالية ،كما تقوم بأعمال الصيانة اللازمة على منشآت المعهد وتوفير الدعم المالى اللازم .

وأوضح القرار أن مصروفات الدراسة بالمعهد وفقاً لما تحدده وزارة التعليم العالى، على أن تنظم اللائحة الداخلية للمعهد شروط القبول والقيد والدراسة والامتحانات والتدريب، وغير ذلك من المسائل المتعلقة بالطلبة،أو إدارة المعهد على أن تصدر هذه اللائحة بقرار من وزير التعليم العالى.

وأكد القرار أن تقوم وزارة التعليم العالى من خلال الإدارة العامة المختصة بالإدارة المركزية للتعليم الفنى ، بمراجعة المتقدمين ونتائج المعهد وكذلك شهادة الدبلوم على النتيجة، واعتمادها من وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وأن يلتزم المعهد بتطبيق لائحة المعاهد الفنية للتمريض المعدلة والمعتمدة من المجلس الأعلى للجامعات ، وأن تخضع امتحانات المعهد لإشراف وزارة التعليم العالى ، وعلى جميع الجهات المختصة تنفيذ القرار كل فيما يخصه.

1
 

 

2
 

 

 

3
 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق