الارشيف / سياسة / اليوم السابع

: المتحف المصري الكبير سيقدم لزائريه تجربة خاصة ومتميزة

عقد، اليوم، أحمد عيسى والآثار، مجموعة من اللقاءات الإعلامية مع عدد من ممثلي وسائل الإعلام العربية والدولية والتي من بينها لقاء تليفزيوني مع قناة بلومبرج الشرق، ولقاء آخر صحفي مع وكالة أنباء ، وذلك على هامش مشاركته في اجتماعات القمة الثانية والعشرين للمجلس الدولي للسفر والسياحة WTTC المُقامة في مدينة بالمملكة العربية السعودية تحت عنوان "السفر لمستقبل أفضل" خلال الفترة من 28 وحتى 30 نوفمبر الجاري.

 

وخلال هذه اللقاءات، استعرض أحمد عيسى مستهدفات الدولة المصرية لتنمية قطاع السياحة في وزيادة حركة السياحة الوافدة إليها بمعدلات تتراوح ما بين 25 و30%، وخاصة في ظل تزايد الطلب على زيارة المقصد السياحي المصري، موضحاً أنه تم تحديد 3 محاور للعمل عليهم خلال الفترة المقبلة وهي العمل على زيادة الغرف الفندقية الموجودة في مصر، وكذلك زيادة الفرص المتاحة لشركات الطيران في عدد المقاعد المتاحة لمصر، والعمل على تحسين مناخ الاستثمار في مصر بما يساهم في جذب المستثمرين المحليين والدوليين وتحقيقهم للعائد المرجو من استثماراتهم، وتحسين التجربة السياحية للسائحين في مصر، مشيراً إلى مبادرات الدولة لدعم وتمويل القطاع السياحي المصري. 

 

وفي سؤال عن مساهمة المتحف المصري الكبير عند افتتاحه في زيادة أعداد السائحين الوافدين لمصر، والموعد المرتقب للافتتاح، أشار أحمد عيسى إلى أن المتحف المصري الكبير سيقدم عند افتتاحه تجربة سياحية خاصة ومتميزة للغاية لزائريه، معرباً عن فخره بهذا المتحف والذي سيكون له دور وإضافة كبيرة بالنسبة للثقافة العالمية وليس فقط بالنسبة للمقصد السياحي المصري، لافتاً إلى أنه سيتم افتتاحه قريباً والذي سيأتي تزامناً مع ما ستشهده منطقة أهرامات الجيزة من تطوير.

 

وفي سؤال عن عمق العلاقات بين مصر والمملكة العربية السعودية، تحدث الوزير عن العلاقات الثنائية المتميزة وأوجه التعاون القائمة بين البلدين الشقيقين على جميع الأصعدة، مؤكداً على أن السياحة تعتبر أحد الملفات الهامة التي تشهد تعاوناً كبيراً بين البلدين، مؤكداً على أن السعودية تعتبر أحد أهم الأسواق السياحية بالنسبة لمصر، وكذلك لمصر أهمية بالنسبة للحج والعمرة في السعودية.

 

كما أشار إلى بعض الإجراءات التنسيقية وسبل التعاون الجاري تفعيلها بين مصر والسعودية لوضع الخطط والآليات المناسبة لتعظيم مزيد من التعاون بين البلدين، لافتاً إلى لقائه خلال مشاركته في اجتماعات هذه القمة مع أحمد الخطيب وزير السياحة والذي تم خلاله مناقشة إمكانية وضع آليات مشتركة وتنسيقية بين البلدين تساهم في تطوير صناعة السياحة بهما وتحقيق القطاع الخاص مزيد من النمو وخاصة في ظل الإمكانيات التي تتمتع بها الصناعة في البلدين.

 

جدير بالذكر أن زيارة وزير السياحة والآثار الحالية للمملكة العربية السعودية جاءت للمشاركة في اجتماعات القمة الثانية والعشرين للمجلس الدولي للسفر والسياحة WTTC المُقامة في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية تحت عنوان "السفر لمستقبل أفضل" خلال الفترة من 28 وحتى 30 نوفمبر الجاري، والتي حرص على هامش مشاركته بها على عقد مجموعة من اللقاءات الرسمية مع عدد من وزراء السياحة بعدد من الدول منها السعودية والبرتغال.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا