إزالة 11 حالة تعد على أراضى الدولة بمساحة 4245 مترا بمدينة إسنا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

شنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة إسنا جنوب محافظة الأقصر برئاسة المهندس محمد سيد سليمان رئيس ، حملة إزالة مكبرة لإزالة التعديات على أراضي أملاك الدولة بناحية الدير والحلة، وذلك في إطار توجيهات رئيس الجمهورية، بعدم التهاون فى حق الدولة والتصدى لأى شكل من أشكال التعديات، على أملاك الدولة والأراضى الزراعية، وتعليمات محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم، لرؤساء المراكز والمدن بالتصدى بكل حسم وحزم لتعديات البناء.

ويقول المهندس محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة إسنا، فى بيان صحفى، أنه قد أسفرت الحملة عن إزالة 11 قرارات إزالة بمساحة 4245 م2، وذلك عبارة عن مباني بإرتفاعات مختلفة متعدية على أراضي حرم الري دون سند من القانون.

وأكد رئيس مركز إسنا، أن الوحدة المحلية لمركز ومدينة اسنا بجميع أجهزتها تعمل جاهدة في كل القطاعات دون تهاون أو تقصير تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية، مشيراً إلى أهمية المتابعة الدورية لكافة الخدمات وأن أي مسؤول لم يتصدى للتعديات سيتم إستبعاده فوراً.

وكان قد عقد محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة إسنا، إجتماعاً بحضور نواب المركز والسكرتير العام ورؤساء القرى ومدير الإدارة الهندسية، وناقش سليمان عدة موضوعات خلال الإجتماع، من أبرزها ما جاء بالكتاب الدورى رقم 8، والكتاب الدورى رقم 241 لسنة والصادر من وزارة التنمية المحلية، وذلك بشأن الإسراع فى عملية تقنين أراضى الدولة، وتحصيل مستحقاتها، وإنهاء كافة حالات التقنين المعلقة وتحرير العقود لها، وذلك فى إطار توجيهات المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر لرؤساء المراكز بمتابعة آخر المستجدات بملفى التقنين والتصالح فى مخالفات البناء لاسترداد حق الشعب.

وشدد رئيس المركز خلال الإجتماع، على رؤساء القرى بإعداد تقرير يومى بمعدل الآداء يتضمن عدد الطلبات وعدد العقود وجملة المتحصلات وعدد العقود المنتظر تحصيلها، وأيضاً حصر كافة الحالات التى لم تنهى إجراءات التقنين وإدراجها ضمن موجات الإزالات المتتالية والحملات اليومية وإحالة أصحاب المخالفات للنيابة العسكرية وكذلك التصالحات فى المخالفات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق