حماية النيل بالأقصر تنفذ 10 قرارات إزالة مخلفات وردم لحرم النهر

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

واصلت إدارة حماية النيل بالأقصر، على مدار الـ24 ساعة الماضية، حملاتها لإزالة المخالفات والتصدى للتعديات، وذلك فى إطار تعليمات الموارد المائية والرى، وتنفيذًا لتوجيهات المهندس علاء خالد، رئيس قطاع تطوير وحماية نهر النيل وفرعية، ضمن الموجة الـ16 لإزالة التعديات على مجرى نهر النيل، تنفيذا لتوجيهات الدولة بالتصدى بكل حسم لأشكال التعديات، حيث نجحت الحملات، فى تنفيذ 10 قرارات إزالة عبارة عن إلقاء مخلفات وردم لحرم النيل.

وتم تنفيذ الحملات تحت إشراف وقيادة المهندس محمد عبد اللطيف، رئيس الإدارة المركزية لتطوير وحماية النيل بالوجه القبلى بإسنا، والمهندس محمد سعد الدين المدير العام، والمهندس أحمد حارس، مفتش نيل الأقصر، وبناء على الدائم والمستمر مع مجلس مدينة القرنة وهندسة حماية النيل بالأقصر، حيث قامت هندسة حماية النيل بالأقصر بقيادة المهندس هانى أبو الحجاج مهندس هندسة حماية النيل بالأقصر، بحملة مكبرة لإزالة التعديات على مجرى نهر النيل، وأسفرت الحملات على مدار الـ24 ساعة الماضية عن تنفيذ عدد 10 قرار إزالة عبارة عن إلقاء مخلفات ردم وذلك ناحية جزيرة الطوابية زمام هندسة نيل نجع حمادى.

وفى نفس السياق شنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة إسنا جنوب محافظة الأقصر برئاسة المهندس محمد سيد سليمان رئيس ، حملة إزالة مكبرة لإزالة التعديات على أراضي أملاك الدولة بناحية الدير والحلة، وذلك في إطار توجيهات رئيس الجمهورية، بعدم التهاون فى حق الدولة والتصدى لأى شكل من أشكال التعديات، على أملاك الدولة والأراضى الزراعية، وتعليمات محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم، لرؤساء المراكز والمدن بالتصدى بكل حسم وحزم لتعديات البناء، ويقول المهندس محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة إسنا، فى بيان صحفى، أنه قد أسفرت الحملة عن إزالة 11 قرارات إزالة بمساحة 4245 م2، وذلك عبارة عن مباني بإرتفاعات مختلفة متعدية على أراضي حرم الري دون سند من القانون.

وأكد رئيس مركز إسنا، أن الوحدة المحلية لمركز ومدينة اسنا بجميع أجهزتها تعمل جاهدة في كل القطاعات دون تهاون أو تقصير تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية، مشيراً إلى أهمية المتابعة الدورية لكافة الخدمات وأن أي مسؤول لم يتصدى للتعديات سيتم إستبعاده فوراً.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق