نائب محافظ جنوب سيناء تلتقي لجنة خبراء لإعداد المخطط الاستراتيجي لسانت كاترين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

التقت المهندسة إيناس سمير محافظ جنوب سيناء بلجنة الخبراء لإعداد المخطط الاستراتيجي لمدينة سانت كاترين برئاسة الدكتور ماهر ستينو، وبدأ الاجتماع بعرض الرؤية المقترحة لتطوير سانت كاترين كمقصد عالمي للسياحة الجبلية والروحانية والتراثية، وتم مناقشة تفاصيل الرؤية والعين في الاعتبار البعد البيئي والروحاني، وفي نهاية اللقاء اتفقت اللجنة علي التوصيات المبدئية لإنهاء التوجه الرئيسي بالمخطط بالإضافة إلى الاتفاق على زيارة ميدانية لفريق عمل الخبراء للمعاينة حتى يتسنى لهم الانتهاء من إعداد المقترح على أكمل وجه.

كما عقدت الجلسة التشاورية الثالثة لعرض كل من الرؤية التنموية والمخطط الاستراتيجي لمدينة شرم الشيخ وذلك بمقر الهيئة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الاسكان وقد ترأس اللجنة كل من اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، والمهندس علاء عبد الفتاح رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمراني وفي حضور  المهندسة إيناس سمير نائب محافظ جنوب سيناء إلى جانب  رانيا هدية مدير مكتب لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية و مستشار المحافظ للتخطيط العمراني والأطقم الفنية المعاونة وكذا لفيف من الخبراء والاستشاريين في القطاعات  المختلفة.

يأتي ذلك في اطار التعاون الفني المشترك لمناقشة الرؤية التنموية للمدينة كبوابة شرقية عالمية واقليمية لمصر وكمقصد سياحي عالمي يتسم بالمرونة، والقدرة على مواجهة القضايا والتحديات المحلية والاقليمية ومن ثم وضع في مصاف المدن العالمية السياحية الخضراء ذات الانشطة والاقتصاد المتعدد.

فيما أكد المهندس علاء عبد الفتاح رئيس الهيئة علي أهمية المشروع والاهتمام الذي توليه الوزارة للمشروع من اجل تحقيق الرؤية التي التوصل إليها ثم تم اتاحة المجال  الدكتور الاستشاري حسانين أبو زيد رئيس فريق العمل بعرض الدراسات والتحليلات التي أدت إلي السيناريوهات والبدائل المقترحة لتحقيق الرؤية التي شملت ركائز تنموية استهدفت جودة واستدامة الحياة في المدينة ومن ثم تم المشروعات التنموية المختلفة والخطة الاستثمارية للمدينة حتى 2045 محددا دور كل من القطاع الحكومي والخاص في تحقيق تلك الخطة.

وقد أعقب ذلك مداخلة الدكتور باسم فهمي مدير التخطيط الاستراتيجي والتنمية العمرانية ببرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية والذي ركز علي أهمية المخرجات التي نتجت من الدراسة وارتباطها طول الوقت بتحقيق الاهداف العالمية للتنمية المستدامة والاجندة الحضرية الجديدة ضمن خطة ورؤية مصر 2030.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق