هنا مات رضيع طوخ جوعًا.. تفاصيل جريمة هزت بسبب خلاف أبوين..

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انتقل السابع إلى المنزل الذي شهد واقعة سقطت فيها كل معاني الإنسانية حيث شهد هذا المنزل بقرية كفر الفقهاء التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، وفاة طفل رضيع من الجوع في بعدما تجرد  زوجان من كل معانى الأبوة والأمومة، وتركا الطفل الذي لم يتعدى ال4 أشهر بمفرده ل9 أيام.

رائحة كريهة تنبعث من كافة أرجاء الشقة السكنية محل الواقعة ومصدره غرفة بها سريرين صغيرين التي لفظ فيها الطفل أنفاسه الأخيرة، وأكد شهود العيان من الأهالي أن مشادة نشبت بين زوجين ة يوم 17 أكتوبر الجاري، وتركت الزوجة المنزل وبعدها بقليل نزل الزوج الي عمله بمقلي بمنطقة شبرا الخيمة والذي يبقي فيه اسبوعاً كاملا دون أن يعود للمنزل سوي يوم إجازته وتركا كليهما رضيعهما الصغير بالمنزل بمفرده، والزوج تخيل أن زوجته ذهبت لإحضار بعض المشتريات، مؤكدا انها أخبرته بذلك وبعد مرور 9 ايام  عاد إلى المنزل ليجد الطفل متوفياً.

وكما تبين لليوم السابع خلال تفقد الشقة السكنية محل الواقعة، أن الزوج أحضر معه بعض المشتريات من الفاكهة، ظنا منه أن خلافه مع زوجته انتهى، وأنها موجودة بالمنزل، ولكنه وجد الكارثة في انتظاره، وهي وفاه طفله الرضيع، الذي ظل بمفرده لأيام. 

وتعود الواقعة إلى تلقي اللواء فخر العربي مدير أمن القليوبية، إخطاراً من العميد تامر موسى مأمور مركز طوخ، بورود بلاغ من "ع ح" عامل باكتشافه وفاة نجله الطفل "أنس ع  ع" 4 أشهر، داخل الشقة سكنه، وعدم تواجد زوجته والدة الطفل "ا ش ع ن" 24 عاما ربة منزل.

وأضاف، بوجود خلافات مستمرة مع زوجته وقيامه بالمبيت بمحل عمله لعدة أيام متواصلة، على إثر تلك الخلافات ولدى عودته لمسكنه اكتشف وفاة نجله، واتهم زوجته المذكورة بالإهمال وترك نجلهما دون رعاية والتسبب في وفاته.

وانتقل العميد خالد المحمدي رئيس مباحث المديرية، وبالفحص وإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين عدم صحة ما جاء بأقوال المبلغ، وأنه بتاريخ 17 من شهر اكتوبر الجارى حدث خلاف بينه وبين زوجته، قامت على إثرها بالخروج من المنزل وبرفقتها نجلها الطفل الأكبر "مروان" بحجة إحضار بعض المشتريات، إلا انها توجهت لمنزل أهليتها بذات الناحية دون علمه.

وأوضحت تحريات المقدم محمود إسماعيل رئيس مباحث مركز طوخ، أنه لدى تأخرها قام المبلغ بالتوجه لعمله تاركاً نجلهما الطفل المتوفى داخل الشقة بمفرده وباب الشقة مفتوح اعتقادا منه بعودتها عقب الانتهاء من شراء متطلباتها، ولدى عودته من العمل اكتشف وفاة نجله

بسؤال والدة الطفل المتوفى رددت مضمون ما جاء بالفحص، وعللت عدم الاطمئنان عن نجلها خلال تلك الفترة ظناً منها بتواجد والده برفقته ورعايته، وبمواجهة المبلغ بما أسفرت عنه التحريات، أقر بصحتها وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق

فيما كشفت تحريات رجال المباحث بالقليوبية، تفاصيل واقعة ترك زوجين لرضيعهما صاحب الـ 4 أشهر، وحيدا لمدة 9 أيام، دون إطعام حتى مات من الجوع، بقرية كفر الفقهاء التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، موضحة أن الزوجين وصلت الخلافات الزوجية بينهما أشدها، حيث أن الزوجة أكدت في أقوالها أن الزوج دائم التعدى عليها، ودائما ما يقلل مما تقوم به، فوصلت العلاقة لحد العناد بينهما، وكذلك الزوج الذى أكد أن زوجته دائمة الطلبات ودائمة الشكوى من العيشة معه

وتابعت التحريات، أن درجة العناد دفعت الزوجة إلى ترك منزل الزوجية واصطحبت معها ابنها الأكبر "مروان" مدعية أنها ستحضر بعض طلبات المنزل، إلا أنها توجهت لمنزل أسرتها، وكذلك توجه الزوج لعمله الذي يمكث به لمدة أسبوع، وتركا الطفل وحيدا بالمنزل لمدة تخطت الأسبوع دون طعام ليلقى ربه.

ومن ناحيتها أدلت الأم المتهمة بالإهمال، بأقوالها "زوجى دائما يسيىء معاملتها، ولا يقدر ما تقدمه من خدمات لطفلين، فقررت أن تترك له الطفل الرضيع، ليتولى مسؤليته، ويشعر بأهميتها، مضيفة: "كنت أقصد تأديبه، ولم أتوقع أنه سيتركه وحيدا دون سؤال، أو تركه لأحد لرعايته، ويخرج للعمل دون أن يخبرنى، أو يدبر وسيلة لإعاشة الطفل، حتى فوجئت بإخباره لى أنه مات وإتهامه لى بأنى وراء الحادث".

فيما قررت نيابة مركز طوخ بالقليوبية، حجز كلا من "ع ح" 28 عاما عامل، و"ا ش ع ن" 24 عاما ربة منزل، واللذان تسببا بمصرع نجلهما الطفل "أنس" 4 شهور، بعدما تركاه بمنزل الزوجية بقرية "كفر الفقهاء" التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، لحين ورود تحريات رجال المباحث حول الواقعة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق