شقيق الشهيد ياسر عصر: "والدتى قالت له بموت قالها محدش عارف مين هيموت قبل مين"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال عمر حسن عصر، الشقيق الأكبر للشهيد اللواء ياسر عصر، وكيل الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، الذي استشهد صباح أمس عند قيامه بمهام عمله، ومشاركته فى فحص حريق داخل محطة مترو مسرة، إن شقيقه اللواء ياسر كان ذو خلق ومحبوب ونظيف اليد وكان الجميع يحبه ويحترمه وتربطهم ببعض علاقة قوية .

وأضاف الشقيق الأكبر للشهيد ياسر عصر، أن الجميع يشهد له بالأمانة والنظافة، وأنه شخص نظيف لم تدنس يده بأي مال من حرام، موضحا أن علاقته كانت بأشقائه علاقة مختلفة، حيث إنه صاحب خلق وشقيق عزيز علينا جميعا، ولن ننساه.

 

وتابع: لم يرفع صوته يوما عليه احتراما وتقديرا لكبر سنه، وكان في أي مكان نتواجد به سويا يقدره ويعرف جميع الحضور بأنه شقيقه الأكبر، وكشف أن آخر لقاء جمعه به وأشقائه ووالدتهم يوم الجمعة الماضى، ووجهت والدتهم حديثها للشهيد ياسر وقالت له: "يا ياسر أنا تعبانة وهموت"، فرد عليها الشهيد قائلا: "محدش عارف مين هيموت قبل مين"، وذلك قبل استشهاده بثلاثة أيام.

 

وأوضح أن اللواء ياسر يعمل في الشرطة منذ 32 عاما ويفني حياته في عمله بإخلاص ويومه يبدأ من الساعة 5 صباحا حتي نهاية وجميعنا كنا فخورين بعمله وحبه له.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق