شباب جميزة بنى عمرو بالشرقية يوفرون أسطوانات الأكسجين لمرضى بقريتهم.. صور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دائما ما تظهر المحن معادن الشعب المصري وشبابه، حيث أظهر شباب قرية جميزة بنى عمرو التابعة لمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية، تكاتفه خلال محنة فيروس ، إذ نظم عدد من شباب القرية مبادرة شبابية خيرية يساعدون من خلالها المحتاجين بما يستطيعون أن يقدمونه.

المبادرة بدأت عندما أصيبت والدة الشاب" محمد شحتة أبو طرية " 26 عاما بفيروس كورونا، فقرر أن يتولى رعايتها بنفسه ومن هنا تدرب على التعامل مع تركيب أسطوانة الأكسجين، وبعد تعافى والدته تطوع للمساعدة فى تقديم الخدمة للمرضى بالقرية بالتعاون مع مجموعة من الشباب.

وقال محمد شحتة صاحب الـ26 عاما والحاصل على ليسانس حقوق، منذ 40 يوما أصيبت والدته بفيروس كورونا، وكانت  لديها محل لبيع الستائر بالقرية، فقام بقفل المحل وأبلغ  المترددين عليه، بإصابة والدته من منطلق الأمانة خوفا عليهم ، وعكف هو على رعاية والدته، من خلال الاستعانة بإرشادات أحد الأطباء بالقرية ويدعى" محمد عبد اللطيف"  وتعمل من خلال مسعف بالقرية كيفية التعامل مع أسطوانة الاكسجين من التركيب والاستخدام، وظل فى خدمة والدته حتى تعافت فى أقل وقت.

وتابع الشاب: من هنا تولدت لديه مبادرة تقديم الخدمات لمصابى كورونا بالمنازل، موضحا أن القرية بها ما يقرب من 15 حالة مصابة بالفيروس معزولين داخل منازلهم، يتلقوا الخدمة الطبية من خلال الطبيب" عبد اللطيف" الذي يساهم أيضا فى المبادرة من خلال، وإنضم للشاب  فريق من الشباب، وأصبح دورهم قاصر على توفير كافة الأدوية والمستلزمات الخاصة بفيروس كورونا وأجهزة قياس درجة الحرارة والاكسجين، فضلا عن التردد على مقر الوحدة الصحية بالقرية لمساعدة الطاقم الطبى فى استخدام اسطوانات الاكسجين للمرضى، وأغلب الحالات مستقرة.

وأردف "محمد" أنه يوفر المستلزمات والأدوية من خلال تبرعات شباب القرية بالداخل والعاملين بالخارج فالجميع متعاون للخروج من هذة المحنة.

IMG-20210109-WA0048
 
IMG-20210109-WA0049

 

 

IMG-20210109-WA0050

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق