جمعية قبطية وسيدة مسلمة يتبرعان بقطعة أرض لإقامة مسجد بالغربية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

شهدت قرية ألابشيط التابعة لمركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، واقعة جديدة من التلاحم الوطنى بين قطبى الأمة "المسلمين والأقباط"، حيث تبرعت جمعية قبطية بالمشاركة مع سيدة مسلمة بقطعة أرض 4 قراريط، لبناء مسجد عليها لأهالى القرية على مساحة 400 متر .

وحررت الجمعرية الخيرية القبطية بالمحلة الكبرى، ويمثلها قانونا اللواء صليب مسيحة صليب مسيحة بصفته رئيس مجلس إدارة عقد بيع للأرض لصالح مها أحمد محمد عامر، مقابل الحصول على نصف ثمنها فقط، والتبرع بالنصف الثانى لبناء المسجد مع وجود شرط بمنع استخدام الأرض فى أى نشاط أخر سوى بناء المسجد .

ويتضمن العقد أن هذا البيع تم نظير مبلغ 320 ألف جنيه وقد تم سداد مبلغ 160 ألف جنيه بموجب الإيصال رقم 7026 بتاريخ 15سبتمبر 2017 ، أما باقى المبلغ يعتبر تبرع من الطرف الأول بصفته لبناء المسجد لخدمة اهالى العزبة، ولذلك اشتراط الطرف الأول على الطرف الثاني ألا يتم استخدام الأرض إلا فى الغرض المحدد لانشائها وهو مسجد فقط ولا يجوز البناء لأكثر من هذا وعند الانتهاء من البناء لابد من إشراف هيئة الأوقاف الاسلامية على المسجد.

وفور اتمام العقد أعرب أهالى القرية عن سعادتهم بما قامت به الجمعية القبطية وتبرعها بنصف ثمن الأرض لبناء مسجد، مؤكدين أنهم كانوا يعانون من عدم وجود مسجد، خاصة وأن المسجد الموجود آيل للسقوط ويصعب الصلاة فيه لخطورته على حياة السكان، وهو ما كان يضطرهم إلى الذهاب للمساجد بالقرية  المجاورة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق