لحظة القبض على مغتصب وقاتل الطفلة "ريماس" بالدقهلية |

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ألقى أهالي دكرنس بالدقهلية، القبض على المتهم باغتصاب وقتل الطفلة "ريماس"، ونجح رجال الأمن في إقناع الأهالي بتسليم المتهم.


وكان أهالى مدينة دكرنس في محافظة الدقهلية عثروا على جثة طفلة مقتولة بجوار الإسعاف في شارع جانبي خلف سنترال دكرنس، وبها عدة طعنات بالرقبة ومتعدّ عليها جنسيا.

وتمكن ضباط مباحث مركز دكرنس من ضبط حداد لقيامه بذبح طفلة بمنشية السيد محمود ببندر دكرنس بمحافظة الدقهلية قبل هروبه.

abd8c18a75.jpg
تلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية بورود بلاغ لضباط مباحث مركز دكرنس بعثور سكان إحدى العمارات على طفلة مقتولة وتم إلقاؤها بمدخل العمارة التى تقطن بها بمنطقة منشية السيد محمود دائرة المركز.

Image4_42021703424927429171.jpg

مركز شرطة دكرنس 

وانتقل ضباط مباحث مركز دكرنس إلى مكان الواقعة وتبين قيام أحد الأشخاص بالتعدى عليها جنسيا ثم قتلها، وتمكن الأهالي من القبض عليه، واحتجازه داخل العمارة فيما قامت الشرطة باقناعهم بتسليمه لهم.

 مقتل الطفلة ريماس 

وبالفحص تبين أن الطفلة القتيلة "ريماس .م.ج.ع"، تبلغ من العمر 8 سنوات، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجارى العرض على النيابة العامة التى تولت التحقيقات.

عقوبة القتل 

ونصت المادة 233 من قانون العقوبات على: من قتل أحدا عمدا بجواهر يتسبب عنها الموت عاجلا أو آجلا يعد قاتلا بالسم أيا كانت كيفية استعمال تلك الجواهر ويعاقب بالإعدام.

كما نصت المادة 234 على: من قتل نفسا عمداً من غير سبق إصرار ولا ترصد يعاقب بالسجن المؤبد أو المشدد.

ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى، وأما إذا كان القصد منها التأهب لفعل جنحة أو تسهيلها أو ارتكابها بالفعل أو مساعدة مرتكبيها أو شركائهم على الهرب أو التخلص من العقوبة فيحكم بالإعدام أو بالسجن المؤبد

وتكون العقوبة الإعدام إذا ارتكبت الجريمة تنفيذاً لغرض إرهابي.

وتحدثت المادة 235 عن المشاركين في القتل ، وذكرت ان المشاركين فى القتل الذي يستوجب الحكم على فاعله بالإعدام يعاقبون بالإعدام أو بالسجن المؤبد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق