بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر على طريقته الخاصة.. وصور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

" كريم".. هذه الكلمة التى أصبحت تتردد بشكل كبير فى محافظة البحيرة، خاصة بعد أن أصبح بيشوى الشاب القبطى الذى كتبها على سيارته وبجوارها زينة رمضان، حديث الشارع البحراوى، خاصة أن هذه الأشياء لم ترها إلا فى فقط.

 

والتقى السابع الشاب بيشوى بشرى المقيم فى ابو المطامير بمحافظة البحيرة لمعرفة قصة السيارة التى تحتفل بشهر رمضان والتى صممها بنفسه كما قال.

بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر رمضان (1)

يقول بيشوى بشرى إنه شاب مسيحى من ابو المطامير ويمتلك اتليه، مشيرا إلى أنه كان كل عام يعلق فانوس رمضان والزينة على المحلات الخاصة بة والشارع الموجود امامة كل عام.

وأشار بيشوى إلى أن هذا العام قرر الاحتفال بشهر رمضان على طريقته الخاصة، فقام بالدخول على الإنترنت واختار تصميم لزينة رمضان وقام بطبعة وتركيبة على السيارة وعلية كلمة رمضان كريم، التى جعلت كل شباب البحيرة يبحثون عنه ليتصوروا معه ومع سيارته.

بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر رمضان (2)

واوضح بيشوى انه ينتظر رمضان من السنة للسنة، فيقوم بتزيين الشارع مع اصدقائه، مشيرا انه لم يتمكن من تناول اى مشروبات امام اصدقائة اثناء فترة الصيام، ويفطر مع اصدقائة المسلمين فى العزومات الرمضانية، ويتجمع معهم ليلا ليتناولوا وجبة السحور، فى جو من الحب والود.

وتابع بيشوى على انه يقوم بشراء الكنافة والقطايف، ويتناوله مع اسرته فى رمضان، مشيرا ان حزننا واحد وفرحنا واحد غى ابو المطامير ونشارك بعض الاعياد والمناسبات الجميلة «لازم نفرح بعض» ونشارك بعض فى كل شئ.

بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر رمضان (3)

واكد بيشوى انه يقوم بشراء الفوانيس فى رمضان له ولأسرته، لان فرحة رمضان جميلة ويقوموا بزيارة جيرانهم من المسلمين، مشيرا ان أصدقائه يقوموا يوميا بتحضير القطايف والكنافة بعد الفطار ليتناولوها معا، ويقوموا بتعلق الزينة فى جميع الشوارع وامام المحلات.

بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر رمضان (4)

مشيرا ان بعض المواطنين يقوموا بإيقافه اثناء سيرة بالسيارة ليتصوروا معها، لادخال حالة من البهجة والحب لهم، ولم اتوقع ان الفكرة التى لم تتعدى تكلفتها 1000 جنية ستكون حديث الشارع وخاصة واننا نعلق الزينة على المحلات كل عام.

بيشوى شاب مسيحى قرر الاحتفال بشهر رمضان (5)
 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق