حبس موظف وسيدة بتهمة تزوير شهادات جامعية وبيعها للراغبين بالإسكندرية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قررت النيابة العامة بالإسكندرية، حبس موظف وسيدة 4 ايام علي ذمة التحقيقات، بعد اتهامهما بتزوير المحررات الرسمية المنسوب صدروها للعديد من الجهات الحكومية وخاصة الشهادات الدراسية المنسوبة للعديد من الجامعات المصرية وترويجها على راغبى الحصول عليها من لديهم موانع قانونية مقابل مبالغ مالية يتحصلا عليها منهم، وسرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة، والتحفظ علي المضبوطات وإرسالها قسم التزوير لفحصها.

تلقي اللواء محمود ابو عمره، مدير أمن الإسكندرية، إخطار من  ضباط فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بغرب الدلتا، يفيد بورود معلومات سرية بقيام سيدة وموظف، "لهما معلومات جنائية مسجله"، بممارسة نشاطهما الإجرامى فى مجال تزوير المحررات الرسمية المنسوب صدروها للعديد من الجهات الحكومية وخاصةً الشهادات الدراسية المنسوبة للعديد من الجامعات المصرية وترويجها على راغبى الحصول عليها ممن لديهم موانع قانونية تحول دون حصولهم عليها بالطرق المشروعة عقب إيهامهم بأنها صحيحة وصادرة من الجهات الرسمية مقابل مبالغ مالية يتحصلا عليها منهم، واتخاذ المتهم الثاني "الموظف" من صالة ألعاب رياضية خاصة به كائنة أسفل مسكنه مكانا لممارسة نشاطه الإجرامي.

عقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة، تم عمل كمين بمعرف ضباط الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الإسكندرية، والقي القبض عليهما بدائرة قسم شرطة باب شرقى، وبتفتيش المتهم الثاني عثر بحوزة على جهاز حاسب آلى محمول "لاب توب" ، وبفحصه تبين أنه محمل عليه "نماذج بصمة خاتم شعار الجمهورية المقلد ونماذج شهادات دراسية وبيانات نجاح وشهادات خبرة منسوبة لعدة جامعات مصرية وجميعها خالية البيانات ومعدة للتزوير ونماذج طوابع دمغة منسوبة لعدد من الجهات الحكومية.

وبمواجهتهما اعترفا بنشاطهما الإجرامى على النحو المشار إليه، وأضاف المتهم الثانى بإستخدام جهاز الحاسب الآلى المضبوط فى تزوير المحررات الرسمية وطباعتها بطابعة ألوان حديثة واحتفاظه بها بصالة الألعاب الرياضية خاصته، وبإرشاده تم ضبطها تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق