بالزغاريد..أهالى المطرية يستقبلون ذويهم العائدين من اليمن

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استقبل أهالي المطرية التابعة لمحافظة الدقهلية، ذويهم من الصيادين العائدين من دولة اليمن فور وصولهم لأرض الوطن، عقب تدخل الرئيس عبد الفتاح السيسى للإفراج عنهم بعد احتجازهم لفترة تصل إلى 100 يوم.

 

وشهدت المنطقة حالة من الفرحة والسعادة من الصيادين وأسرهم، حيث أطلقت السيدات الزغاريد والأغانى احتفالا بوصولهم، موجهين الشكر للدولة المصرية وللرئيس عبد الفتاح السيسى لتدخله للإفراج عن ذويهم، حيث قالت زوجة أحد المفرج عنهم: "مش مصدقة حتى الآن إن تم الإفراج عن زوجى.. شكرا يا ريس شكرا يا ... أخيرا فرحنا".

 

وعبرت إحدى زوجات الصيادين لـ""، عن فرحتها بالزغاريد، موجهة شكرها للرئيس عبد الفتاح ، لتدخله واستجابته لهم وسرعة إنقاذه لجميع الصيادين المحتجزين.

 

فيما عبرت زوجة الصياد أحمد عسكر عن سعادتها بالإفراج عن زوجها، قائلة: "جوزي والصيادين كانوا عايشين حياة صعبة وهما محتجزين، كانوا تعبانين، وجوزي كان بيتواصل معانا علطول، وكانوا بيستغيثوا بأى حد عشان يطلعوا من هناك، والحمدلله ربنا أكرمهم بدعائنا ليهم وتدخل الرئيس السيسي".

 

يذكر أن 20 صيادًا من بينهم 10 صيادين من محافظة الدقهلية، و10 أخرين من محافظة دمياط، وكان قد وصل البحارة المصريين الـ 20 الذين تم تأمين الإفراج عنه باليمن إلى أرض الوطن، بعدما جرى تأمين عودتهم إلى البلاد بتوجيهات رئاسية.

 

وكانت التوجيهات الرئاسية للجهات المعنية ركزت على سرعة إنهاء أزمة البحارة المصريين باليمن وإعادتهم للوطن سالمين؛ وفور عودتهم إلى البلاد توجه البحارة بالشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، وأكدوا أنهم كانوا على ثقة كاملة بقدرة الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس السيسى على إنهاء أزمتهم.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة