رئيس جامعة جنوب الوادى يستقبل وفدا من برنامج النمو الأخضر

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

التقى الدكتور يوسف غرباوى، رئيس جامعة جنوب الوادي، أعضاء فريق برنامج النمو الأخضر الشامل التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو" والممول من السفارة السويسرية بمصر، والذى ضم الدكتورة أناكيارا إسكاندونى، مدير مشروع برنامج النمو الأخضر بالمنظمة، والدكتور عادل صبري، المنسق الوطني للمشروع، والمهندس عمر رياض، مدير مكتب اليونيدو بمحافظتي قنا والأقصر، والمهندس محمد جمال، مساعد سلاسل القيمة واستشاري السفارة السويسرية كاستن سشيلز وهيلاري هندسن، بحضور الدكتور جمال تاج عبد الجابر، عميد كلية الهندسة، والدكتور خالد بن الوليد، عميد كلية العلوم، والدكتور كارم محمد مهنى القائم بعمل عميد كلية الزراعة، والدكتور محمد عمران، مدير مركز التطوير الوظيفي بالجامعة.

 

وتناول غرباوى أوجه التعاون بين الجامعة ومنظمة اليونيدو وجهود اليونيدو في تقديم الدعم الفني لتعزيز الابتكار في العديد من المجالات كالاستدامة الزراعية والبيئية والطاقة المتجددة، وإدارة المخلفات، مشيرا إلى أن الجامعة لديها العديد من الشراكات مع مختلف المؤسسات بهدف تدريب وتأهيل الطلاب والخريجين لسوق العمل، وتسعى الجامعة إلى إقامة وحدات ونماذج إنتاجية.

 

وأوضحت مدير مشروع برنامج النمو الأخضر الشامل فى ، أن المشروع أحد مبادرات منظمة الأمم المتحدة لتنمية الصناعة (اليونيدو)، و الذى ينفذ في محافظتي قنا والأقصر بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة وشركاء أساسيين آخرين، بالتمويل والدعم من الوكالة السويسرية للتنمية بمصر.

 

وأضافت إسكاندوني، أن برنامج النمو الأخضر الشامل في مصر يهدف إلى خلق فرص عمل للشباب، وتمكين المرأة ، مشيرة إلى أن هذه الزيارة كانت للوقوف على التدريبات وورش العمل التى تم تنفيذها مع الجامعة خلال الفترة السابقة كتدريب سلامة الغذاء وتدريب الجدارات لتصميم تدريبية داخل الجامعة.

 

وأكد الدكتور عادل صبري، أن المشروع يهدف للمساهمة في الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية لتعزيز النمو والإنتاجية وخلق فرص عمل مع الحفاظ على في نفس الوقت، مشيرًا إلى أهمية دور القطاع الخاص في مشروع النمو الأخضر لكونه محرك رئيسي، حيث تلعب المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر دورًا حاسمًا في مجال التنمية الاقتصادية المحلية.

 

وقال محمد عمران، مدير مركز التطوير الوظيفي بالجامعة، إنه يجب تقليص الفجوة بين الخريجين و سوق العمل من خلال التدريب وتطوير القدرات وتنمية المهارات بمجموعة من البرامج المتخصصة التي ينفذها مركز التطوير الوظيفي بالجامعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة