الارشيف / محافظات / اليوم السابع

محافظ الغربية: فتح الجمعيات الزراعية لاستقبال القمح من المزارعين ونقلها للصوامع

وجه الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية مدير مديرية الزراعة بفتح الجمعيات الزراعية لاستقبال القمح من المزارعين مع توفير ميزان بكل جمعية زراعية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد مساء أمس، لمناقشة آخر مستجدات منظومة توريد القمح بحضور الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ، اللواء دكتور حسين الجندي السكرتير العام، مديري مديريات الزراعة والتموين، هيئة سلامة الغذاء، إدارة المرور، مباحث ورؤساء المراكز والمدن والأحياء. 

 

وأوضح محافظ الغربية أن هذا الاجتماع يأتي عقب اجتماع مجلس المحافظين، برئاسة رئيس مجلس الوزراء والذي يتابع بنفسه موقف التوريد على الأرض، لتذليل أي تحديات يمكن أن تواجه عملية التوريد من المزارعين، حيث وجه بالتعامل بكل حسم مع عمليات احتفاظ المواطنين بالقمح في منازلهم والامتناع عن توريده في إطار المنظومة الرسمية لتوريد الأقماح.

 

واضاف: أصدرنا قرارا بمنع تداول القمح حتى آخر أغسطس، وأي محاولة لتوريد القمح بشكل غير قانوني سيتم مصادرته، مع ربط الحصول على السماد وغيره من السلع المدعومة بإيصالات توريد القمح. 

 

وخلال الاجتماع وجه المحافظ جميع الحاضرين، بالمرور اليومي علي الشون والصوامع وعرض تقرير يومي بالتنسيق مع غرف العمليات المركزية بالمحافظة والفرعية والتعامل الفوري والإيجابي مع المواقف الطارئة، كما وجه مديرية مديريتي التموين والزراعة بتشكيل لجان بجميع الوحدات القروية للمرور على الصوامع ومراجعة توريد القمح من المزارعين ومطابقته بالحيازة المزروعة بالقمح وتحرير محاضر لمن قام بتوريد أقل من الحد الأدنى  المقدر ب 12  أردب للفدان. 

 

وفي سياق آخر تم توجيه رؤساء المراكز والمدن بمراجعة المساحات المنزرعة من القمح مع رؤساء الوحدات القروية ونقل كميات القمح التي يتم توريدها من المزارعين من الجمعيات الزراعية والصوامع يوميا إلى جانب تكثيف أعمال النظافة بشكل دوري في محيط الصوامع والشون ومواقع التخزين، مع تخصيص تجوب شوارع القرى بجميع الوحدات المحلية للتوعية لحث المزارعين على توريد القمح. 

 

يذكر أن المحافظة اتخذت عدداً من الإجراءات والقرارات اللازمة لتيسير  وانتظام منظومة توريد القمح من المزارعين إلى الصوامع ونقاط الاستلام والتي تم تجهيزها لاستقبال 246 ألف طن من القمح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا