الارشيف / محافظات / اليوم السابع

توريد 841 ألف طن قمح للصوامع والشون فى المنوفية والقليوبية والبحيرة

تواصل محافظات المنوفية والقليوبية والبحيرة، توريد محصول القمح للصوامع والشون، من قبل المزارعين، حيث عقد اليوم اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية اجتماعا لمتابعة موقف عمليات توريد محصول القمح المحلى بكافة الصوامع والشون بنطاق المحافظة والتأكيد على تفعيل قرار بهذا الشأن لضمان إحكام السيطرة على منظومة التوريد، بحضور نائبه الأستاذ محمد موسى والمحاسب عاطف الجمال مدير مديرية التموين والتجارة الداخلية، ومدير عام صيانة الحبوب بالمديرية، ومديري صوامع شبين الكوم ومنوف.

حيث أكد محافظ المنوفية على أنه يتابع بنفسه وبشكل يومي وعلى مدار الساعة منظومة التوريد للوقوف على حجم الكميات الموردة وتقديم المزيد من التسهيلات وتذليل العقبات أمام المزارعين والموردين لتحقيق الكميات المستهدفة وذلك في إطار خطة الدولة الشاملة للحفاظ على الأمن الغذائى تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية، مشدداً على اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتحرير محاضر جنح أمن دولة للمخالفين الممتنعين عن توريد الكميات المقررة للفدان.

هذا وكلف المحافظ وكيل وبالتنسيق مع الوحدات المحلية بالمرور الميدانى لإعداد حصر شامل وفعلى على الطبيعة للمساحات المنزرعة للأقماح ومقارنتها بالكميات الموردة من محصول القمح، وإعداد كشوف عاجلة بأسماء المزارعين والمساحات المنزرعة والكميات الموردة علي الطبيعة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين، مع التأكيد على التواصل اليومي مع جموع المزارعين لحثهم على توريد المحصول وفقاً للضوابط المقررة.

وخلال الاجتماع أشار وكيل وزارة التموين بالمحافظة استمرار أعمال اللجان المشكلة بمختلف مراكز ومدن وقرى المحافظة لمتابعة آخر مستجدات عمليات التوريد، موضحاً بأن الشركة العامة القابضة للصوامع والتخزين تقوم بصرف حافز للموردين الذين يقومون بتوريد كميات كبيرة، مشيراً إلى أن إجمالى ما تم توريده من الأقماح بكافة صوامع المحافظة بلغ ما يقرب من 135 ألف طن حتى الآن.

وتنفيذاً لتوجيهات محافظ المنوفية بالنزول الميداني لمتابعة عمليات التوريد بكافة الصوامع والشون واتخاذ الإجراءات الرادعة حيال المزارعين الممتنعين عن التوريد تنفيذاً لقرار وزير التموين والتجارة الداخلية، قام ظهر اليوم اللواء عماد يوسف السكرتير العام للمحافظة بزيارة ميدانية بنطاق الوحدة المحلية بمركز ومدينة قويسنا وذلك لمتابعة أخر مستجدات منظومة توريد الأقماح وتقديم المزيد من التيسيرات اللازمة لدفع منظومة العمل، يرافقه المستشار العسكري للمحافظة، رئيس الوحدة المحلية لمركز قويسنا، ومدير إدارة مرور المنوفية.

حيث اطلع السكرتير العام على كشوف توريد الأقماح بالوحدة المحلية بقرية ابنهس للتأكد من مطابقة الكميات الموردة وفقاً للمساحات المنزعة، هذا قد أوضح مديرى الإدارات الزراعية والتموينية بقويسنا بأنه تم تحرير 3 محاضر تموينية للممتنعين بقرى مصطاى وقويسنا البلد عن توريد الكميات المقررة من الأقماح وفقاً للضوابط، وجارى تحرير 15 محضر آخرين لعدد من المخالفين، وكلف السكرتير العام رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة قويسنا بإعداد حصر بأسماء الممتنعين وإخطار المختصين بعدم صرف السلع التموينية لهم واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لضمان إحكام منظومة التوريد.

ومن جانبه ناشد محافظ المنوفية جموع المزارعين بسرعة توريد الاقماح للشون والصوامع وفقا للضوابط المنظمة لهذا الشأن، مشددا أنه لا تهاون مع المخالفين وأننا مستمرون في تقديم كافة التيسيرات للمزارعين لتوريد محصول القمح باعتباره أمنا قوميا.

فيما قال المهندس حسن زايد، وكيل وزارة الزراعة بمحافظة القليوبية، إنه جرى الانتهاء من حصاد 49400 فدان قمح من إجمالى 50 ألفا و145 فدانا على مستوى المحافظة، موضحا أنه بدأت أعمال الحصاد فى التزايد خاصة بعد انتهاء المبارك، كما بدأت عملية التوريد لصوامع المحافظة ونقاط التجميع، حيث استقبلت الصوامع حتى الآن 148395 طن قمح من المزارعين.

وأكد زايد فى تصريحات صحفية، أن المحافظة أولت هذا العام اهتماما بالغا بموسم حصاد القمح، باعتباره عاما استثنائيا، حيث كثفت المحافظة جهودها بالتنسيق مع وزارتى الزراعة والتموين لضمان نجاح هذا الموسم، من خلال الجولات الميدانية وجلسات الحوار التى قامت بها المحافظة مع المزارعين لحثهم على توريد القمح بالحقول، بالإضافة إلى جهود وزارة الزراعة وقطاع الإرشاد مع المزارعين للتوعية بزراعة القمح بالطرق العلمية الصحيحة لتحقيق أعلى إنتاجية ممكنة، اعتمادا على زراعة التقاوى المعتمدة وتنفيذ الممارسات الزراعية الجيدة.

 ومن ناحيته، أكد اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية عقد اجتماع مع المزارعين بحقولهم لحثهم على توريد القمح فى المواعيد المحددة، والتأكيد على دورهم الوطنى فى الوقوف بجانب بلدهم، لتفادى حدوث أزمة فى كميات القمح هذا العام، باعتبارها السلعة الاستراتيجية الأهم فى حياة أى دولة.

وتابع المحافظ أنه تم التأكيد على المزارعين أن تبعات الأحداث الدولية تقتضى أهمية تكاتفهم مع الدولة لزيادة الكميات الموردة من المحلى للموسم الحالى باعتباره أحد المحاصيل الاستراتيجية المهمة لتأمين احتياجات السوق المحلية وتوفير رغيف الخبز المدعم للمواطنين، موجها بالتنسيق الكامل بين كل الجهات المعنية لزيادة عدد نقاط التجميع على مستوى مراكز المحافظة، لتوفير الجهد والوقت والنقل على المزارعين وتذليل أى عقبات أمام المزارعين أثناء عملية التوريد.

فيما أعلن اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة أن إجمالي ما تم توريده من القمح حتى صباح اليوم الخميس لشون وصوامع المحافظة بلغ 343 الف طن من الأقماح المحلية، مشيراً الى أن عدد الشون والصوامع الجاهزة لاستلام القمح يبلغ 35 شونة وصومعة بنطاق المحافظة، وأنها تعد كافية لاستيعاب الكمية المتوقع توريدها هذا العام وتقدر بنحو 573740 طن قمح.

وأوضح محافظ البحيرة، أن اللجان المشكلة لاستلام القمح أعضاء من مديريتي التموين والزراعة وعضو من هيئة سلامة الغذاء وعضو من جمعية القبانية وعضو من الجهات المسوقة.

وشدد محافظ البحيرة على المتابعة المستمرة لموسم حصاد القمح بمدن ومراكز المحافظة وأعمال التوريد للتأكد من جاهزية الشون والصوامع والبالغة 29 شونة خرسانية بالإضافة إلى 6 صوامع.

ووجه محافظ البحيرة بضرورة تقديم كافة التسهيلات اللازمة للمزارعين أثناء عملية التوريد والالتزام بصرف كافة مستحقاتهم والعمل على توريد أكبر من المستهدف لهذا العام، كما وجه بضرورة التحقق من جودة الأقماح الموردة ومراقبة حالة التخزين بالشون والصوامع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا