الارشيف / محافظات / اليوم السابع

محطتا مياه الشرب ببنى شبل والطحاوية بالشرقية تجتازان اختبارات شهادة الإدارة الفنية

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

أكد المهندس عامر كمال أبو حلاوة، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالشرقية، تجديد شهادة الإدارة الفنية المستدامة TSM لمحطتي مياه بني شبل المرشحة بمركز الزقازيق والطحاوية المرشحة بمركز بلبيس، وذلك بعد اجتياز التفتيش الدقيق والشامل على جميع أقسام المحطة للتأكد من استيفاء جميع اشتراطات، ومعايير الشهادة، وتعليمات التشغيل والصيانة القياسية علاوة على ضبط الجودة والسلامة والصحة المهنية وإدارة الموارد البشرية.

وأوضح رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي أن الشركة تحرص على تطوير محطاتها وتقديم خدماتها بأفضل جودة لتواكب التطورات الحديثة في مجال مياه الشرب والصرف الصحي لضمان تقديم أفضل الخدمات للمواطنين، لافتاً إلى أن الشركة تضم 26 محطة مياه وصرف صحي حاصلين على شهادة الاعتماد الدولية TSM منهم 15 محطة مياه شرب و 11 محطة معالجة للصرف الصحي.

يذكر أن شهادة TSM تشمل مجموعة من المعايير الخاصة بالتشغيل الأمثل للمحطات، وإتباع تعليمات التشغيل القياسية لجميع مراحل التشغيل بالمرفق، وتوافر مؤشرات الأداء شهرياً، وكذلك معايير المراقبة، وضبط الجودة والتي تتمثل في صيانة الأجهزة دورياً، ويعتبر حصول محطات مياه الشرب والصرف الصحي على شهادة التنمية الفنية المستدامة TSM من أهم المؤشرات لكفاءة المحطات وضمان استدامة واستمرارية تقديم الخدمة بالشكل المطلوب

من جانبه أشاد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، بمجهودات شركة مياه الشرب والصرف الصحي، وأداؤها المتميز في تنفيذ المشروعات التنموية بنطاق المحافظة والقيام بأعمال الصيانة لخطوط وشبكات المياه والصرف بصفة دورية للإرتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين وتقديم كوب مياه نظيف لهم.

مشيرا الي أهمية حصول محطات مياه الشرب والصرف الصحي على شهادة التنمية الفنية المستدامة TSM، والتي تُعد مؤشراً لكفاءة المحطة وضمان استدامة واستمرارية تقديم الخدمة بالشكل المطلوب.

 

إستدامة وإستمرارية 1
إستدامة وإستمرارية 1

 

إستدامة وإستمرارية 4
إستدامة وإستمرارية 4

 

إستدامة وإستمرارية 7
إستدامة وإستمرارية 7

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا