الارشيف / محافظات / اليوم السابع

تعرف على تاريخ ونشأة جامعة الأقصر بعد انفصالها عن جنوب الوادى

صرح المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، أن المحافظة تشهد سلسلة من الدعم بمختلف القطاعات التعليمية وعلى رأسها التطور الكبير فى جامعة الأقصر، وأبرزها افتتاح مباني كليات الطب والتربية والعلوم بمدينة طيبة الجديدة، موضحاً أنها تساهم فى دعم وتوفير حياة كريمة للأهالى بمختلف أرجاء المحافظة بإخراج جيل جديد من نجوم المستقبل فى شتى التخصصات بمحافظة الأقصر.

وقال محافظ الأقصر، إنه فى 25 سبتمبر عام 2019 انتهى المجلس الأعلى للجامعات لتحويل فرع الأقصر التابع لجامعة جنوب الوادى لجامعة مستقلة، وذلك بعد إعداد وإرسال دراسة للدكتور خالد عبد الغفار التعليم العالى والبحث العلمى، لتكون الأقصر لها جامعة خاصة بها لما تتميز به من مقومات مميزة في شتى المجالات السياحية والأثرية التي تؤهلها لتكون بها جامعة مستقلة، موضحاً أن ذلك العمل واستقلال الجامعة كان نتاج مجهود كبير لأكثر من عامين وشهرين، وصدر القرار 1481 لعام 2019 بإنشاء جامعة الأقصر.

وأكد المستشار مصطفى ألهم، لـ""، أنه بعد استقلال الجامعة تم العمل على قدم وساق للوصول لإنشاء كلية طب بالأقصر، موجهاً الشكر والتقدير لكل من ساهم فى هذا وساعد فى تحقيقه، قائلاً "أتمنى للجميع التوفيق وأن تكون كلية الطب إضافة كبيرة وبها كافة التخصصات وتضم أساتذة نابغين ويتمتعون بعلم كبير لتصديره للطلبة خلال سنوات الدراسة، حيث أن الأقصر كانت تحتاج لكلية الطب لتوفير الأطباء فى كل مكان بعد سلسلة الإنشاءات الطبية العظيمة على مدار السنوات الماضية".

فيما يقول الدكتور حمدى حسين القائم بأعمال رئيس جامعة الأقصر، أنه تضم جامعة الأقصر حالياً 4 كليات تعمل منذ سنوات وهى كليات " والفنادق – الألسن – الفنون الجميلة – الحاسبات والمعلومات"، بجانب كلية الطب التي تم إنشاؤها خلال العام الماضي ودخلت الخدمة رسمياً، ويجري حالياً العمل فى تجهيز وفرش مبنى جديد تم افتتاحه مؤخراً بمدينة طيبة ليكون منارة حقيقية لطلبة الطب فى العام الدراسي المقبل، كما تم وضع حجر الأساس لإنشاء مبنى "مستشفى جامعة الأقصر" لتكون أول مستشفى جامعي حقيقي بمدينة طيبة شمال المحافظة بمساحة 5 أفدنة.

ويضيف الدكتور حمدى حسين لـ"اليوم السابع"، أنه عقب إفتتاح مبانى كليات الطب والعلوم والتربية مؤخراً بمدينة طيبة، ناقش مجلس الجامعة خطة إنشاء كليات ( الزراعة - الطب البيطري - كلية التمريض )، بالإضافة إلى معهد التمريض والمعهد الفني للتمريض، وذلك بجانب كليتي الهندسة وطب الأسنان واللتين تمت الموافقة على إنشائهما، كما ناقش المجلس  إنشاء مركز البحوث الزراعية التابع لكلية الزراعة المزمع إقامتها بمدينة إسنا جنوبي الأقصر، والذي سيكون نواة لكلية الزراعة المقرر إنشاؤها لتضاف إلى قائمة الكليات بجامعة الأقصر.

وأوضح القائم بأعمال رئيس جامعة الأقصر، أنه يجرى العمل على وضع تصور للجامعة الأهلية، والجامعة الإليكترونية، المقرر إنشاؤها بمدينة طيبة لخدمة أبناء الأقصر ومحافظات إقليم جنوب الصعيد، ووافق أعضاء المجلس على مقترح رئيس الجامعة، بتصميم لوحة شرف بالجامعة لمؤسسي جامعة الأقصر ولمن كان لهم دور كبير في وضع اللبنة الأولى لإنشاء الجامعة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا