الارشيف / محافظات / اليوم السابع

1500 قرار علاج على نفقة الدولة إنجاز جديد لمبادرة "حياة كريمة" بدمياط‎‎

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

انطلقت المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصري، وشهدت قري محافظة دمياط الكثير من المشروعات والفاعليات التي تعمل على تطوير تلك القري. 

ومن بين تلك الفاعليات شهدت قري دمياط اعداد قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان ضمن برنامج المبادرة، الأمر الذي ساهم في تطوير خدمات القطاع وضمان وصول الخدمات الطبية لكافة أهالي المحافظة لاسيما المناطق النائية والقري الاكثر احتياجا.

 

على مدار الأعوام السابقة استمرت قوافل "حياة كريمة" الطبية تجوب قري محافظة دمياط، لتتمكن من فحص نصف مليون مواطن تقريبا حتي الآن. 

 

ولكن يعد تنفيذ قرارات العلاج على نفقة الدولة التي ساهمت بها قوافل "حياة كريمة" الطبية واحدة من الانجازات التي وقعت على أهالي دمياط. 

 

بلغ إجمالي الحالات المحولة لتنفيذ قرارات العلاج على نفقة الدولة أكثر من 1500 حالة حتي الآن. 

 

في عام 2020 استقبلت قوافل مبادرة رئيس الجمهورية بدمياط 270 حالة لإنهاء قرارت علاجهم على نفقة الدولة 

 

وفي عام 2021 ارتفع العدد إلي 705 حالة بنسبة زيادة بلغت 45% لتنتهي إجراءات تلك الحالات وتلقي العلاج على نفقة الدولة. 

 

بينما في عام 2022 وحتي الآن تم استقبال 345 حالة أخري انتهت إجراءاتهم الخاصة بتلقي العلاج على نفقة الدولة غير أنه لا يزال هناك العديد من القوافل الطبية التي يتم تقديمها ضمن فاعليات مبادرة "حياة كريمة" بعدد من قري المحافظة خلال الأيام القادمة والتي من المتوقع ارتفاع عدد الحالات التي ستتلقي العلاج على نفقة الدولة خلال العام الحالي لتسجل المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" إنجازا اخرا في القطاع الطبي داخل محافظة دمياط. 

 

قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان (1)
قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان 

قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان (2)
قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان

قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان (3)
قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان 

قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان (4)
قوافل طبية لفحص المواطنين بالمجان

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا