النيابة تستمع لأقوال شهود عيان حول مقتل طفلة على يد سباك فى الطالبية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تستمع النيابة العامة بجنوب الجيزة الثلاثاء لأقوال عدد من شهود العيان حول اتهام سباك بقتل طفلة انتقامًا من والدتها بمنطقة الطالبية فى الهرم؛ للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة.

 

كما أمرت النيابة بتفريغ كاميرات المراقبة بمحيط العثور على جثة الطفلة، لكشف مزيد من التفاصيل حول الجريمة، ومن المقرر أن يصطحب فريق من النيابة المتهم لموقع الجريمة؛ لإجراء معاينة تصويرية.

 

وأمرت النيابة بإجراء تحليل "الحمض النووي" لبقايا جثمان الفتاة، ومضاهاته بنتائج تحليل "الحمض النووي" لأسرتها، للتأكد من هويتها، وذلك بعدما طمس المتهم ملاحم الجثة بتحليلها مستخدمًا مادة كاوية.

كما أمرت بتشريح جثة طفلة عثر على بقايا جثمانها بمنطقة الطالبية فى الهرم، بعد أيام من اختفائها، للوقوف على ظروف وملابسات مقتلها، وطلبت تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة، وتباشر التحقيق مع السباك المتهم بقتلها.

كشفت تحريات رجال المباحث فى واقعة مقتل طفلة على يد سباك وعامل بالطالبية، عن أن السباك المتهم كان مرتبطا بعلاقة بوالدة المجنى عليها، وعندما حاولت إنهاء تلك العلاقة، قرر الانتقام منها، فاستدرج الطفلة بحجة توصيل محمول اشتراه هدية لوالدتها، ثم استعان بصديقه المتهم الثانى وقتلاها، ثم أحرقا جثتها، ومزقاها، ووضعاها بخزان يحتوى على مادة كاوية، لإخفاء معالم الجثة والتخلص منها للإفلات من الجريمة.

وعقب اختفاء الطفلة توجه والدها إلى قسم الشرطة للإبلاغ، إلا أن رجال المباحث طلبوا منه الانتظار لحين مرور 24 ساعة على تغيبها، لتحرير محضر بالواقعة، فعاد الأب وفحص كاميرات المراقبة التى رصدت مشهد سير الطفلة بمفردها بالشارع خلال توجهها للمخزن الخاص بالمتهم.

وذكرت والدة الطفلة أنها تتهم السباك بخطف ابنتها، فتمكن والد الطفلة وآخرين من أسرته، من ضبط السباك وصديقه، وتسليمهما لقسم شرطة الطالبية، حيث اعترفا بارتكاب الجريمة أمام رجال المباحث، وأرشدا عن المكان الذى تخلصا فيه من جثة الضحية، وتحفط رجال المباحث على والدة الطفلة للتحقيق معها.

وأرشد المتهمان عقب ضبطهما، عن مكان التخلص من جثة الطفلة، داخل مخزن خاص بالسباك المتهم، وتبين أنهما وضعا الجثة بخزان يحتوى على مادة كاوية، لإخفاء معالم جثة الطفلة، وسهولة التخلص منها، للإفلات من الجريمة، وتم إجراء تحليل الحامض النووى "دى إن إيه"، للطفلة، وأخذ عينة من والدها، للتأكد من هويتها، بعد العثور على الجثة.

تلقى قسم شرطة الطالبية، بلاغا يفيد اختفاء طفلة ووجود شبهة جنائية فى غيابها، أشارت تحريات رجال المباحث الأولية، إلى تورط سباك  يدعى "ع" وعامل يدعى "س" فى استدراج الطفلة وقتلها، وتمكن رجال المباحث من القبض عليهما، وتمت إحالتهما إلى النيابة للتحقيق.

وذكر أحد أقارب الطفلة المجنى عليها أن السباك هو المتهم الرئيسى فى ارتكاب الجريمة، استدرج الطفلة لمخزن خاص به، واعتدى عليها جنسيا بمشاركة المتهم الثانى، ثم مزق جسدها، وأخفى جثتها فى خزان يحتوى على مادة كاوية لإخفاء معالمها.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق