التحقيقات: المتهمتان بسرقة ربة منزل فى الموسكى سبق ارتكابهما 4 جرائم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

كشفت تحقيقات نيابة الموسكى الجزئية، عن أن السيدتين المتهمتين بسرقة ربة منزل فى دائرة القسم بأسلوب المغافلة، سبق اتهامهما فى 4 جرائم سرقة بذات الأسلوب.

وقررت النيابة حبس المتهمتين، 4 أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت لهما تهمة السرقة، وطالبت رجال المباحث بسرعة التحريات حولهما لاستكمال التحقيقات.

وتلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، إخطارا مفاده أثناء مرور قوة أمنية تابعة لوحدة مباحث قسم شرطة الموسكى، تنامى لسمعها صوت استغاثة من إحدى السيدات، وباستبيان الأمر تمكنت القوة من ضبط سيدتين "لهما معلومات جنائية"، حال سرقتهما حافظة نقود بداخلها (مبلغ مالى وبطاقة رقم قومى) من (ربة المنزل) بأسلوب "النشل".

وبمواجهتهما اعترفتا بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه، وأقرتا بارتكابهما 4 حوادث سرقة بذات الأسلوب.

بارشادهما ضبطت الشرطة كافة المبالغ المالية المستولى عليها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ونصت المادة 318 من قانون العقوبات، على معاقبة مدة لا تتجاوز سنتين على السرقات التى لم يقترن بظرف من الظروف المشددة. كما يعاقب بالحبس مع الشغل 3 سنوات على السرقات التى يتوافر فيها ظرف من الظروف المشددة المنصوص عليه فى المادة 317، ويجوز فى حالة العودة تشديد العقوبة وضع المتهم تحت مراقبة الشرطة مدة سنة على الأقل أو سنتين على الأكثر، وهى عقوبة تكميلية نصت عليها المادة 320 عقوبات.

الحكم بالحبس فى جرائم السرقة أو الشروع فيها يكون مشمولا بالنفاذ فورا ولو مع حصول استئنافه. الظروف المخففة لعقوبة السرقة نصت المادة 319 عقوبات على أنه يجوز إبدال عقوبة الحبس المنصوص عليها فى المادتين 317، 318 بغرامة لا تتجاوز جنيهين مصريينن إذا كان المسروق غلالا أو محصولات أخرى لم تكن منفصلة عن الأرض، وكانت قيمتها لا تزيد على خمسة وعشرين قرشا مصريا. كما تطبق المادة 319 من قانون العقوبات، فى حال يكون الفعل فى الأصل جنحة أى من السرقات العادية التى ينطبق عليه نص المادة 317 أو نص المادة 318 من هذا القانون، أم إذا كان الفعل جناية فلا يمكن أن يسرى عليه الظرف المخفف.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق