محكمة الأسرة | بعد 35 سنة جواز.. مسنة تطلب الخلع

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

"بعد 35 سنة.. اتجوز عليا وطردني من بيتي".. بتلك الكلمات بررت زوجة طلبها للخلع بالإضافة لدعوى تبديد منقولات ضد زوجها أمام محكمة الأسرة، حين طالبته بتسديد ثمنها الحالى والذي يقدر بـ 750 ألف جنيه.


وقالت ربة المنزل فى دعواها أمام محكمة الأسرة، إن زوجها مثال للطمع والجشع يعشق الأموال أكثر منها ومن أولادها "بيحرمنا من كل حقوقنا عشان يضمن لنفسه أكبر قدر من الفلوس، ولما اتخانقت معاه عشان مليت الحياة ضربني وطردني فى الشارع، واتهمني فى شرفي واتجوز عليا".

وتابعت الزوجة البالغة من العمر 66 عاما، أمام محكمة الأسرة، أن زواجه عليها كان مكافأة نهاية الخدمة، وتركها معلقة ورفضه الطلاق، قائلة: "حرمني من كل حقوقي وبدأت أمد إيدي عشان آكل أنا وعيالى، وفى ساومني علي فلوس متسدش الجوع".

وواصلت الزوجة أمام محكمة الأسرة: "ذقت كل أنواع العنف على يد زوجي بسبب رفضها ابتزازه وسلوكه المشين بحقها وحق أولادها، تعبت من تصرفاته وبخله وضربه فيا، ورغم إنه معاه فلوس إلا إنه حرمني من كل شيء، رغم اللي بينا من أولاد وأحفاد، ومكنش قدامي غير محكمة الأسرة ترجعلى حقوقي منه".

 

اقرأ أيضًا: بعد قليل.. محاكمة محمد البلتاجي وبديع وأخرين في ”قسم العرب”

ونصت المادة  الخامسة من قانون التعويضات على أن استعمال الحق غير المشروع، إذا لم يقصد به سوى الإضرار بالغير، وإذا كانت المصالح التى يهدف تحقيقها ضئيلة الأهمية بحيث لا تتناسب مع ما يصيب الغير من ضرر بسببها، إذا كانت المصالح التى يرمى إلى تحقيقها غير مشروعة، والقانون لا يتخذ ظاهره لإلحاق الضرر بالغير، إذا ثبتت نيته فى الإضرار العمدى".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق