”محادثات وفيديوهات مخلة”.. ماذا عثر في قواد روج لساقطات الفيسبوك؟

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد نشر صورا عارية لـ"4 ساقطات" على الفيسبوك، لاستقطاب الرجال راغبي المتعة الحرام، لممارسة الرذيلة بـ15 ألف جنيه في الأسبوع، يجري بعدها راغب المتعة إتصالا هاتفيا بالقواد عن طريق رقم محمول على صحفة أنشأها لعرض الفتيات، للإتفاق على مكان التقابل والثمن المطلوب.

تحقيقات النيابة العامة بينت أن القواد، على علاقة بإحدى السيدات الأربعة، وأنها من إستعانت بـ"الثلاث ساقطات الأخريات"، لتكوين شبكة الدعارة على الفيسبوك، مشيرة أنه بفحص الهاتف المحمول المضبوط بحوزتهم عثر على محادثات وصورا وفيديوهات مخلة لهن.

وأمرت النيابة العامة بالتحفظ على الهاتف المحمول، وإرساله للجهات الفنية لفحصه، كما أمرت بحبس المتهمين على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

كانت ألقت الأجهزة الأمنية بالجيزة، بقيادة مساعد الداخلية مدير الأمن اللواء طارق مرزوق، القبض على عاطل وبصحبته 4 سيدات استغلهن في الترويج لممارسة الأعمال المنافية للآداب العامة، وذلك بمقابل مادي من خلال موقع التواصل الاجتماعي "".

تفاصيل الواقعة

البداية عندما رصدت الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الإجتماعى، بمديرية أمن الجيزة، إحدى الصفحات الإلكترونية على موقع التواصل الإجتماعى"فيسبوك"، تحتوى على العديد من صور الفتيات وبعض العبارات التى يبدى من خلالها المُعلن إستعداده لإحضار فتاة لمُمارسة الدعارة مقابل مبلغ مالي لمدة 7 أيام.

 

تحريات المباحث

وتوصلت تحريات المباحث الأولية عن القائم على إدارة الصفحة المشار إليها، حيث ظهر أنه مسجل جنائي ومقيم بمحافظة المنوفية، ويقوم بنشر صور الفتيات وبيعهن لمدة 7 أيام لممارسة العمال المنلافية للآداب، بمقابل 15 ألف جنيه، وبتقنين الإجراءات أمكن ضبطه وبصحبته 4 فتيات، وذلك حال وجودهم بمنطقة الدقي في الجيزة، وبحوزتهم 4 هواتف محمول أحدهم خاص بالمتهم الأول، وتبين أن الهواتف تحتوى على رسائل خاصة بترتيب اللقاءات.

اقرأ أيضًا: الحق مشوارك | سيولة مرورية كبيرة بشوارع وميادين القاهرة والجيزة

اعترافات المتهمين

وبمناقشتهم أمام جهات التحقيق، أقر المتهم الأول بقيامه بتسهيل وإستغلال الفتيات اللاتى بصحبته بمعاونة المتهمة الثانية فى الأعمال المنافية للآداب عبر شبكة الإنترنت وموقع "فيسبوك" لمدة 7 ايام مقابل مبلغ مالى قدره 15 ألف جنيه، وأضاف بأنه قد أنشأ الصفحة المُشار إليها لذات الغرض، وبمناقشة باقى المتهمات فى الواقعة أكدن ما جاء بأقوال المتهم الأول، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق