اعرف مصير أجنبي نصب على مواطنين عبر الإنترنت بزعم استثمار الأموال

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واصلت أجهزة وزارة الداخلية جهودها فى مواجهة جرائم النصب والاحتيال على المواطنين فى إطار جهود الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة لكشف ملابسات ما تبلغ للإدارة من (أحد المواطنين، مقيم بالإسكندرية) بتعرضة لواقعة احتيال والاستيلاء منه على مبالغ مالية من (أحد الأشخاص يحمل جنسية إحدى الدول الأجنبية) الذى قام بإنشاء وإدارة صفحة على موقع التواصل الاجتماعى "الفيس بوك "باسم وبيانات سيدة أجنبية زاعمةً أن لديها ثروة مالية ترغب فى استثمارها بالبلاد نظير حصوله على نسبة مالية نظير ذلك.

أسفرت معلومات وتحريات إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير أن وراء ارتكاب الواقعة (أحد الأشخاص يحمل جنسية إحدى الدول الأجنبية، مقيم بالقاهرة) حيث قام بإنشاء وإدارة صفحة إلكترونية إحتيالية على موقع التواصل الإجتماعى "الفيس بوك" بإسم مُنتحل لإحدى السيدات تحمل جنسية أجنبية ومقيمة خارج البلاد وتمتلك ثروة مالية طائلة تبلغ (40 مليون دولار أمريكى) عبارة عن دولارات أمريكية مغطاه بمادة سوداء، ترغب فى إستثمارها بالبلاد ومن خلال ذلك تمكن من الإيقاع بالشاكى والإستيلاء منه على (عشرة الآف جنية مصرى) كرسوم شحن ومصاريف إدارية لإرسال المبلغ المراد استثماره للبلاد.

 

عقب تقنين الإجراءات وفى أحد الأكمنة المعدة لذلك أمكن ضبط المتهم بدائرة قسم شرطة التجمع الخامس بالقاهرة وعثر بحوزته على (كمية من الورق الأسود المقصوص فى حجم المائة دولار أمريكى مُثبت عليهم شريط أبيض عليه علامة المائة دولار أمريكى "يستخدمه المتهم فى الإحتيال على ضحاياه زاعماً كونها دولارات أمريكية مغطاة بمادة سوداء" - محمول بفحصة فنياً تبين قيام المتهم بإنشاء وإدارة صفحة على موقع التواصل الإجتماعى "الفيس بوك " المستخدمة فى الإيقاع بالضحايا وكذا محادثات نصية تُؤكد نشاطه الإجرامى .

ويواجه المتهم فى تلك الواقعة تهمة النصب والاحتيال، وتنظر القضية أمام محكمة الجنح.

وأوضح قانون العقوبات، أن عقوبة النصب والاحتيال تتراوح ما بين شهر وحتى 3 سنوات وفقًا للمادة 336 من قانون العقوبات، كما أن عقوبة الشروع فى النصب تختلف عن تهمة النصب، وتتراوح عقوبتها ما بين 24 ساعة وحتى سنة، مع وضع المتهم تحت رقابة الشرطة مدة لا تقل عن سنة ولا تزيد عن سنتين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق