القبض على المتهم المتورط فى قتل طالبة جامعية بأسوان

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن أسوان، القبض على المتهم المتورط بقتل فتاة أسوان الطالبة بكلية التجارة جامعة أسوان، بعد العثور على جثتها مقيدة وملقاة بمنطقة نائية.

ونفى مصدر أمنى بوزارة الداخلية، صحة ما تداولته جماعة الإخوان الإرهابية على شبكة الإنترنت بتعرض فتاة للاختطاف بأسوان وقتلها لعدم دفع أهلها الفدية.

وأكد أن حقيقة الواقعة هى مغادرة الفتاة لمنزلها بمحض إرادتها، وتوجهها للقاء أحد الأشخاص مرتبطة به عاطفياً لسابقة تقدمه للزواج منها ورفض الأسرة له، وحدوث مشادة بينهما حول إتمام الزواج منها، قام على إثرها بقتلها مستعيناً بقائد مركبة "توك توك" للتخلص من جثمانها بمنطقة العثور.

وقد تمكنت أجهزة البحث الجنائى من ضبطه أثناء اختفائه بمحافظة المنيا، كما تمكنت من ضبط قائد مركبة "التوك توك"، واعترف بارتكاب الواقعة، تم اتخاذ الإجراءات القانونية.

وكان المئات من أبناء محافظة أسوان، شاركوا الجمعة، فى جنازة الطالبة الجامعية التى عثر عليها مقتولة وملقاة بجثتها فى منطقة نائية شرق مدينة أسوان، بعد أن صرحت نيابة أسوان بدفن جثمان الفتاة بعد تسليمه لذويه وشيع من أمام مشرحة أسوان العمومية لمثواه الأخير بمقابر مدينة أسوان.

وطلبت نيابة أسوان الكلية برئاسة المستشار ، مدير النيابة، استعجال تحريات إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن أسوان، حول العثور على جثة فتاة عشرينية مقيدة ومقتولة فى منطقة عشوائية بمطلع الصداقة الجديدة شرق مدينة أسوان.

وانتقل فريق من النيابة إلى موقع الحادث لمعاينة الجثة، وكتابة تقرير حول الجريمة واستكمال التحقيقات اللازمة، مع استعجال تقرير الطبيب الشرعى للوقوف على الظروف الجنائية للواقعة.

وكشفت التحريات الأولية، أن الفتاة تدعى "خ.م.ا" تبلغ من العمر 20 سنة، تم العثور على جثتها فى منطقة عشوائية بمطلع الصداقة الجديدة خلف مرشح المياه شرق مدينة أسوان، وتبين أن الجثة كانت مقيدة بـ"بلاستر" على فمها ويديها وقدميها، وبها آثار خنق وكدمات بالرأس، وتواصل التحريات كشفت غموض وملابسات الحادث.

وأكد عدد من المقربين للفتاة، أن "خ.م" طالبة بالفرقة النهائية لكلية التجارة بجامعة أسوان، وأن سبب القتل يرجع إلى اختطاف الطالبة ومحاولة مساومة أهلها للحصول على فدية مالية، إلا أن الفتاة عثر عليها اليوم مذبوحة وموضوعة داخل كرتونة بمنطقة الصداقة.

وتلقى اللواء مصطفى عبد الفتاح، مدير أمن أسوان، إخطارا من شرطة النجدة يفيد بالعثور على جثة لفتاة تدعى "خ.م.ا" تبلغ من العمر 21 سنة، مقتولة وملقاة فى منطقة عشوائية بمطلع الصداقة شرق مدينة أسوان، وتبين أن الجثة كانت مقيدة بـ"بلاستر" على فمها ويديها وقدميها، وبها آثار خنق وكدمات بالرأس، وتواصل التحريات كشفت غموض وملابسات الحادث.

وتم تكليف إدارة البحث الجنائى بالمديرية بتشكيل فريق يضم ضباط مباحث قسم ثان أسوان لكشف ملابسات وغموض الحادثة، والوصول إلى مرتكب الجريمة وإلقاء القبض عليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق