”كنت عايز أجيب علاج”.. ننشر اعترافات عاطل قتل عجوز بروض الفرج

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

"كانت لسه قابضة المعاش بتاع المرحوم زوجها، وأنا الدنيا ناشفة معايا ياباشا"، بهذه الكلمات اعترف العاطل المتهم بقتل سيدة عجوز داخل شقتها بمنطقة روض الفرج.

وقال المتهم: "هي ست غلبانة بتنام من بعد العشاء عشان سنها كبير، وأنا قعدت أفكر أسرقها إزاي، استنيت لحد ما الساعة 12 بليل والجيران ناموا، ورحت فتحت باب شقتها وقلبت الشقة ولقيت في الدولاب أكثر من 1000 جنيه وخدتهم".

وأضاف المتهم: "وأنا برفع مرتبة السرير علشان أخد الدهب بتاعها صحيت من نومها وقعدت تصرخ بصوت عالي رحت طعنتها بمطواة في الصدر والبطن وسبتها وهربت".

اقرأ أيضا: عاجل| مصادر: المجندين المصابين في حادث طريق الواحات كانوا في طريقهم لتسلم خدماتهم

وتابع المتهم: "أنا مريض وكنت محتاج فلوس علشان أجيب علاج ياباشا، ومكنتش عايز اقتل الست دي، بس هي كانت هتفضحنى لما صرخت".

وكشفت تحريات المباحث أن الضحية تعيش بمفردها بعد وفاة زوجها منذ فترة كبيرة وأنا المتهم استغل ضعفها وكونها تعيش بمفردها وعندما حاول سرقتها استيقظت من النوم وطعنها بـ8 طعنات ولاذ بالفرار.

كان قسم شرطة روض الفرج بالقاهرة، تلقى بلاغا من الأهالى يفيد بمقتل عجوز داخل شقتها، وانتقلت قوة أمنية إلى مكان الواقعة، وبالفحص تبين أن المجني عليها في العقد التاسع من العمر مقتولة داخل شقتها.

اقرأ أيضا: عاجل | استشهاد وإصابة 20 مجندا في انقلاب سيارة أمن مركزي بطريق الواحات البحرية

وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة التي انتدبت الطب الشرعى لتحديد أسباب الوفاة وكشف ملابساتها وإعداد تقرير حول الجثة، وبالعرض على النيابة العامة، أمرت بحبس المتهم 15 يوما.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق