تفاصيل قتل طفل وسرقة التوك توك الخاص به وكشف غموض الحادث بالشرقية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تمكن الأجهزة الأمنية بمركز شرطة ههيا بمديرية أمن الشرقية، من كشف غموض العثور على طفل مقتول بأرض زراعية بالقرب من قرية العدوة، ومصابا بسلاح أبيض مطواة، بعد أقل من 24 ساعة من الجريمة، وتم تحديد الجناة وضبطهم وتبين أنهم 3 من أصدقاء المجني عليه تتراوح أعمارهم ما بين 15 إلى 16 سنة وتم إحالتهم إلى نيابة ههيا والتى قررت حبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

 

تعود أحداث الواقعة عندما تلقي اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ من مركز شرطة ههيا،يفيد العثور على جثة طفل مجهول الهوية، مقتولا بأرض زراعية بالقرب من عزبة الشوادفى دائرة المركز.

 

 انتقلت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة ههيا إلى مكان الحادث وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، والتى قررت انتداب الطب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

 

وعلي الفور تم تشكيل فريق  وتم تحديد هوية المجني ويدعى" إسلام لطفى" 16 سنة سائق توك توك، مقيم بندر ههيا، وتبين قيام كلا من " طارق م " و" محمد خ" و" السيد ح" أعمارهم 16 سنة، باستدراج المجنى عليه إلى مكان خال من المارة، بحجة توصلهم بالتوك توك الخاص به  وفى الطريق قاموا بالتعدى عليه بمطواة وسرقو التوك توك منه، وتم القبض على المتهمين ، وإحالتهم إلى النيابة العامة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق