النيابة تستمع لأقوال شاب حاول الانتحار في القديمة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
استمعت نيابة القديمة الجزئية، لشاب بعد إنقاذه من محاولته للانتحار بإلقاء نفسه في مياه النيل بدائرة القسم.

وقال الشاب إنه يمر بحالة اكتئاب وأزمة نفسية، منذ فترة خلافات عائلية، بسبب رغبة أسرته في إتمام زواجه دون رغبته بإحدى الفتيات.اضافة اعلان

وتلقى قسم شرطة مصر القديمة بلاغا من الخدمات الأمنية يفيد إلقاء شخص نفسه من أعلى كوبري عباس بدائرة القسم، وتمكنت الخدمة المعينة من انتشاله على قيد الحياة.

وبالفحص تبين أنه يدعى "جمال ع."، ٢٥ سنة، عامل، ومقيم بمدينة المغاغة بمحافظة المنيا، ولا يوجد به ثمة إصابات ظاهرية.

وبسؤاله لَم يُتهم أحد بالتسبب في ذلك، وعلل محاولة الانتحار لوجود خلافات عائلية بينه وبين أسرته بسبب رغبتهم في زواجه وعدم رغبته في الزواج.

وتحرر محضر بالواقعة.. وتولت النيابة العامة التحقيق.

ووفق إحصاءات منظمة الصحة العالمية، يموت شخص كل 40 ثانية منتحرًا، ومقابل كل شخص منتحر يوجد أكثر من 20 شخصًا حاولوا الانتحار، ويبلغ عدد المنتحرين سنويا 800 ألف منتحر، مع ملاحظة عدم تسجيل كثير من حالات الانتحار لأسباب تتعلق بالثقافة المجتمعية وعدم إفصاح الأهل بأن الوفاة كانت انتحارا.

ووقعت عدة حالات انتحار في بعض المحافظات من بينهما القاهرة وأسيوط والجيزة والغربية، من أبرز الوقائع أمرت نيابة حلوان الجزئية بحفظ التحقيقات لعدم وجود شبهة في واقعة انتحار سائق شنقًا داخل مسكنه بدائرة القسم، وذلك حزنًا على وفاة زوجته الثانية.

وتلقى اللواء نبيل سليم، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، إخطارا من المقدم محمد ، رئيس مباحث حلوان، يفيد بتلقيه بلاغا من الأهالي بالعثور على سائق مشنوقا داخل مسكنه بمنطقة كفر العلو بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة "محمود حسين اللاهوني"، الشهير بـ"رجولة"، سائق ميكروباص، في العقد الثالث من العمر، معلقا في سقف غرفته، ويرتدي كامل ملابسه، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

وبإجراء التحريات تبين أن المتوفى دخل في حالة نفسية بسبب حزنه على وفاة زوجته منذ شهر؛ مما دفعه للتخلص من حياته.

كما انتحر في وقت سابق  شاب يعمل سائقًا بإحدى شركات النقل بإلقاء نفسه من الطابق الرابع بسبب خسارته مبلغ 50 ألف جنيه في لعبة مراهنات إلكترونية بالساحل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق