المحقق يكشف تفاصيل صادمة في واقعة تعرية طفلة الدقهلية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ناظرت نيابة طلخا ونبروة العامة، برئاسة المستشار أحمد المسلمي رئيس النيابة، ملابس الطفلة التى قام والدها بتعذيبها بقرية بانوب التابعة لمركز نبروة فى محافظة الدقهلية، وذلك لبيان مدى تطابقها مع ملابس الطفلة في الفيديو المنشور، ومناظرة الطفلة عما إذ كان بها أى إصابات جراء الحادث.
اضافة اعلان


واستدعت النيابة الأم وسؤالها عن ملابسات الحادث، ووالد الأم وأحد شهود العيان الذي ظهر داخل مقطع الفيديو محاولًا الدفاع عن الطفلة.

وكان اللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارًا من اللواء مصطفى كمال مدير المباحث بورود بلاغ من الأهالي بتداول على مواقع التواصل الاجتماعي "" يظهر أبًا يجرد طفلة رضيعة لا يتعدى عمرها عام واحد من كامل ملابسها، ويتركها تزحف بأيديها وأقدامها في الشارع، وسط صراخ من المارة والجيران الذين حاولوا منعه دون جدوى محاولًا حرقها.

وانتقلت قوات من مباحث نبروه برئاسة الرائد محمد على، وتبين أن الأب يدعى ح ر وشهرته أبو الشحم "36 سنة"، ميكانيكي ، حيث قام بخلع ملابس رضيعته بالكامل، وتركها في الشارع في عز الصقيع، ومنع الأهالي من إنقاذ طفلته، وذلك للانتقام من زوجته لخلافات أسرية بينهما.

وتمكنت القوات الأمنية بمحافظة الدقهلية، من القبض على الأب، وحررت المحضر اللازم لمتابعة النيابة العامة التحقيقات.

وفي ذات السياق انتقل فريق من النيابة العامة بنيابة طلخا برئاسة المستشار مصطفى محمد، وقوة أمنية من مركز شرطة نبروة لعمل المعاينة اللازمة على المكان محل واقعة تجريد أب لطفلته من ملابسها وتعذيبها ومحاولة إضرام النيران بها بقرية بانوب التابعة لمركز نبروه بمحافظة الدقهلية.

ووجهت النيابة العامة خلال التحقيق مع الأب بطل فيديو تعذيب رضيعته في الدقهلية، تهمة الشروع في قتل الطفل.

 

وحررت زوجة الأب المتهم بطل فيديو تعذيب رضيعته، محضرًا بمركز شرطة نبروه، ورفعت مقطع فيديو لواقعة التعذيب على مواقع التواصل الاجتماعي ولاقى تعاطفًا كبيرًا.

 

وأكد شهود عيان بالمنطقة أن الأب سيئ السمعة، ودائم المشاجرة مع زوجته فى الشارع، وقام بهذا الفعل الشنيع للانتقام من زوجته من أجل حرق قلبها على نجلتها، وذلك بعد مشاجرة بينهما استمع لها جميع السكان فى الشارع.

وتبين أن الزوجة متزوجة منذ عامين من الأب وبينهما خلافات دائمة قامت على إثرها الزوجة بترك مسكن الزوجية والعودة لمنزل لأهلها، كما حاول الأهالي إنقاذ الطفلة ولكنه قام بمنعهم، وأكد أن من سيقرب لها سيقوم بالاعتداء عليه بالضرب.

ولاقى الفيديو غضبًا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى، مطالبين بضبط الأب واتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق