قطار المحاكمات.. الحكم بدعوى «الرفق بالحيوان» لوقف قتل قطط وكلاب الشوارع

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تشهد أروقة المحاكم بالقاهرة والجيزة، السبت، نظر العديد من القضايا الهامة، ولعل أبرزها نظر إعادة محاكمة 5 متهمين بقضية "أحداث قسم العرب"، الحكم فى الطعن على تصالح صمامات القلب، الحكم فى دعوى «الرفق بالحيوان» لوقف قتل قطط وكلاب الشوارع

محاكمة 5 متهمين بقضية "أحداث قسم العرب"

تنظر محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار سامي عبد الرحيم، اليوم السبت رابع جلسات إعادة محاكمة 5 متهمين من عناصر الإخوان فى أحداث العنف التى وقعت فى محافظة بورسعيد فى أغسطس 2013، والمعروفة باسم "أحداث قسم شرطة العرب"، فى اتهماهم بالتحريض على العنف والانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، وترويع المواطنين.

الحكم فى دعوى «الرفق بالحيوان» لوقف قتل قطط وكلاب الشوارع

تنظر الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة، الدعوى المقامة من مصطفى شعبان محمد، المحامي ومجموعة من النشطاء في مجال الرفق بالحيوان، لإلزام الحكومة بوقف قتل كلاب وقطط الشوارع بصورة عشوائية وإبادتها، ووقف تصدير لحومها لدول تسمح بأكلها.

إعادة محاكمة متهم بأحداث "عنف الظاهر"

تنظر الدائرة الخامسة إرهاب، والمنعقدة بطرة، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربينى وعضوية المستشارين وجدى عبد المنعم والدكتور على عمارة، إعادة محاكمة متهم بالسجن بأحداث عنف الظاهر، فى اتهامه مع آخرين سبق الحكم عليهما بالتظاهر، والتعدى على الممتلكات العامة والخاصة.

الحكم فى الطعن على تصالح صمامات القلب

تنطق الدائرة السابعة للاستثمار بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، حكمها فى القضية رقم 49456 لسنة 73 قضائية، والتي تطالب بإلغاء القرار الصادر من مجلس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بالتصالح في الجريمة الاقتصادية رقم 168 لسنة 2018 جنح اقتصادية القاهرة، والمستأنفة برقم 33 لسنة والمقضي فيها بحكم اول درجة بتغريم أباطرة احتكار صمامات القلب والمؤكسدات خمسة مليارات جنيه عن قائمة جرائم شملت الاحتكار وجرائم الخطر التي هددت الأمن القومي وجرائم التطاول على المال العام للمستشفيات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق