”مكنش قصدنا نقتله”.. اعترافات المتهمين بقتل شاب لرفضهم زواجه ببولاق الدكرور

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت تحقيقات أجهزة الأمن بالجيزة، عن ملابسات مقتل شاب على يد شخصين بحي بولاق الدكرور، غربي المحافظة.

 

وكشفت التحريات التي أجريت بإشراف اللواء محمد عبد التواب مدير مباحث الجيزة، أنه وقعت مشادة كلامية حادة بين طرف أول (سائق توك توك عشريني العمر وأحد أقاربه) وطرف ثان (عامل في العقد الثاني من عمره) بسبب رفض أسرة الأخير زواجه من ابنتهم.

اقرأ أيضا: إعادة المرافعة في دعوى منع مرتضى منصور من الظهور بالإعلام لـ28 فبراير


وأشارت التحريات إلى أن المشادة الكلامية تطورت إلى مشاجرة تبادل خلاها الطرفان الضرب ما أسفر عن وفاة الطرف الثاني "عامل" متأثرا بإصابته.


وورد إخطارا للواء رجب عبد العال مساعد أول الداخلية لقطاع أمن الجيزة من مأمور قسم شرطة بولاق الدكرور بورود إشارة من المستشفى بوصول شاب، جثة هامدة إثر التعدي عليه بالضرب.

 

وبتقنين الإجراءات، تمكنت قوة أمنية من القبض على مرتكبي الواقعة، وبمواجهتهما اعترفا خلال التحقيقات التي أجريت بإشراف اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، بارتكابها معللين السبب "مكنش قصدنا نقتله، كنا بنأدبه.. بس عمره انتهى".


وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة بإخطار مدير أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق