«قتلت أمي».. تفاصيل تحقيقات النيابة مع قاتل والدته بـ 17 طعنة بالخصوص

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أوضحت التحقيقات في واقعة قتل مريض نفسي لوالدته بالخصوص، حيث سدد لها 17 طعنة نافذة في مناطق مختلفة بالجسم أودت بحياتها في الحال، أن المتهم كان يهذي بكلمات غير مفهومة، وهو من أبلغ الشرطة بنفسه، واعترف بجريمته قائلا:" أنا قتلت أمي".

قتل والدته 

وأضافت التحقيقات أن المتهم مريض نفسي، ودخل مستشفى الأمراض العقلية أكثر من مرة، وآخر مرة خرج منذ شهر، وكانت والدته تعمل للإنفاق عليه وتتركه يوميا بمفرده، حيث يعيشان معا داخل المنزل  بالخصوص. 

جريمة الخصوص البشعة

وكانت مدينة الخصوص بمحافظة القليوبية، قد شهدت جريمة قتل بشعة حيث مزق مريض نفسي جسد والدته مسددا لها 17 طعنة أودت بحياتها، إثر إصابته بحالة هياج شديد أدت لمهاجمته والدته 51 سنة، والتخلص منها.

تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق بإشراف المستشار علي حسن المحامي العام لنيابات شمال بنها بالتحفظ على الجثة وندب الطب الشرعي لتشريح الجثة وبيان الإصابات وسبب الوفاة وحجز المتهم على ذمة التحقيقات وعرضه على الطب الشرعي لبيان سلامة قواه العقلية وطلب تحريات المباحث .

 تلقي اللواء فخر الدين العربي مدير أمن القليوبية إخطارا بوقوع جريمة قتل بمنطقة ميت النار بمدينة الخصوص بمحافظة القليوبية حيث طعن مريض نفسي 25 سنة والدته حتى الموت بسلاح أبيض "سكين" وسدد لها 17 طعنة بأنحاء جسدها.
 

تشكل فريق قادة اللواء حاتم حداد مدير مباحث القليوبية وشارك فيه المقدم إسلام مسعد رئيس مباحث قسم الخصوص وتبين وجود بلاغ  من الأهالي بقيام شاب بقتل والدته.

قتل والدته

وبالانتقال والفحص تبين للعميد خالد محمدي رئيس مباحث المديرية، والعميد محمد حسني رئيس فرع البحث الجنائي، قيام "اسلام ح.ا" 25 سنة، بطعن والدته "وفاء ا.ع" 51 سنة عاملة نظافة بمستشفى قصر العيني وسدد لها حوالي 17 طعنة بجميع أنحاء جسدها، وبإجراء التحريات تبين أن المتهم مريض نفسي ويعالج من المرض النفسي لدي الأطباء وكان نزيل لإحدى المصحات النفسية لفترة. 

ألقى القبض على المتهم وتحويل الجثة للمستشفى تحت تصرف النيابة.

 تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق وأمرت بالتصريح بالدفن عقب مناظرة الطب الشرعي للجثة، وحبس المتهم وطلب تحريات المباحث وبيان سلامة قوى المتهم العقلية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق