| ”غرقهم في طبق بلاستيك”.. امرأة تجبر زوجها على قتل 3 أبناء بالمرج

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تجردا من جميع المشاعر الإنسانية وليس الأمومة والأبوة فقط، ساقتهم الغيرة والجبروت لفعل مروع، وجريمة أهتزت لها أرجاء منطقة المرج، حيث قام الزوجان "أحمد وايمان" بإغراق أطفالهما الثلاثة، في إناء من الماء حتى الموت، بعدما زرعت زوجة المتهم الأولي "هالة" الشك بقلب زوجها حتي تتخلص من أبناء ضرتها، فأستجاب لما داخلها من شر وحقد علي أبناءه.

 

كما أجبر زوجته الثانية على الاشتراك معه في جريمة شنيعة، بقتل أبنائهم غرقا، والتخلص من معالم ملامحهم بوضع مادة كميائية على جثثهم، للهروب من المسألة القانونية.

 

شك في سلوك زوجته

كشفت التحريات الأولية للنيابة، أن المتهمين "إيمان. ز. م، 32 عاما، عاملة، الزوجة الثانية"، و "أحمد. ع. ع، 33 عاما عاطل"، وكان المتهم دائم الإيذاء والتعدي بالضرب على زوجاته الاثنتين، وذلك بسبب شكه في سلوك زوجته الثانية، وفي نسب أطفاله منها بتحريض من زوجته الأولي "هالة. م. م، 50 عاما، ربة منزل" التي أملت عليه فكرة التخلص من أبناءه وعرضت عليه المقابل "شقة تمليك".

 

قامت بوضع الخطة كاملة، وأعدت إناء بلاستيك كبير، للتخلص من الأطفال وقامت بالمشاركة في جريمة القتل، عن طريق تصوير أحداث جريمة قتل الأطفال والتخلص منهم برميهم في رشاح بمحيط قسم شرطة المرج بالقاهرة، بعد تشويه ملامحهم بمادة كميائية.

 

المتهمين الثلاثة

نجح رجال المباحث قسم المرج، في القبض على المتهمين الثلاثة، وبالتحقيق معهم تبين أن السبب وراء رغبة المتهم "أحمد" في التخلص من أبناءه من زوجته الثانية، هو المقابل الذي وعدته به زوجته الأولي عقد رسمي "شقة تمليك" والتي أشترطت عليه ألا يكون له وريث، لأنها لا تنجب.

 

فقام المتهم بإجبار زوجته الثانية المتهمة "إيمان"، على قتل أطفالهم الثلاثة، واتفق الزوجان "أحمد وهالة" لإجبار الأم "إيمان" علي قتل الأطفال، وتصوير جريمة القتل صوت وصورة، حتى تكون مدانة بإشتراكها في الجريمة ولا تخبر الشرطة، وبعد قيامهم بالجريمة وقع خلاف بين المتهمين وقامت الزوجة الأولي بتهديدهما بفضح أمرهما للشرطة، فقيدوها وألقوا مواد كيمائية على عينيها لتفقد البصر، وقاما بطردها من المنزل، حسب المتهمة الزوجة الأولي.

 

اقرأ أيضًا: الجريدة الرسمية تنشر قرارا هاما لوزير العدل

وقررت مباحث المرج، تحويل المتهمين للنيابة العامة، للتحقيق فى الواقعة، وأمرت النيابة بإحالة القضية لمحكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة في العباسية برئاسة المستشار عبد المنعم عبد الستار محمد، وعضوية المستسارين محمد علوان السيد، وكمال الدين عبد الرحمن، وسريف فتحي كحلي، وأمانة سر أحمد فهمي رفاعي، وصدر القرار بتأجيل القضية لجلسة 22 مايو للاطلاع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق