"الجدة سامية" فى طلب حضانة حفيدتها: زوجة والدها تحرمها من المصروف والمدرسة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أقامت جدة دعوى ضم حضانة، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، ادعت فيها تعرض ابنه نجلتها للضرب على يد زوجة أبيها، وفق مستندات وتقارير طبية، بعد إثباتها للوقائع ببلاغ رسمي، لتؤكد:"طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات، عانت من إهمال والداها، وعنف زوجة أبيها بعد وفاة والداتها، لتتعرض للضرب والمنع من الطعام، والحرق، ورفض ذهاب الصغيرة للمدرسة بإدعاء ضيق الحال وتوفير النفقات".

وتابعت الجدة سامية.ن.خ، أثناء جلسات تسوية المنازعات الأسرية :" منذ وفاة نجلتى الوحيدة، وزوجها يرفض منحى حضانة الطفلة، بسبب رغبته فى مبالغ مالية غير مستحق لها بحجة أنها ميراث شرعى له، ليرفض حتى مكالمتى لها،ليتزوج بعد شهر، ويهددنى بالتخلص منى إذا اقتربت من شقة نجلتى المتوفاة، التى اشتريتها لهم بعد عقدهم القران بسبب ظروفه المادية الصعبة" .

وأضافت:" دفع بلطجية لاقتحام منزلى، لسرقة العقود والمستندات، وتصديت لهم بصحبة الجيران بعد سماع صوت استغاثتي، وتم تحرير بلاغ بالواقعة، وصدور قرار ضبط له بعد اعترافهم عليه، وإظهار مكالمات هاتفية مسجلة ورسائل متبادلة بينهما".

وأستطردت:" حفيدتى تؤكد لى دائما أن زوجة أبيها لا تحبها ودائما ما تطالب من أبيها بإن يطردها من المنزل، وتعاقبها وتضربها، وهو ما حدث فى أخر خلاف بينهم مستغلة عدم تواجد والداها وقيامها بتعذيبها بالنار".

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق