إسبانيا تتراجع عن فرض "الكمامة" على الشواطئ.. تعرف على السبب

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعتزم إسبانيا، السماح لرواد الشواطئ بعدم وضع الكمامة في حال كانت شروط التباعد متوافرة فيها.. ما السبب؟

وكان قانون دخل حيز التنفيذ الأسبوع الماضي جعل وضع الكمامة إلزاميا باستمرار في الشواطئ، حتى عند التمدد على المنشفة للتشمس، وهو ما أثار موجة تنديد قبل أشهر قليلة من السياحي.

موجة غضب

وحسب وكالة فرانس برس، أثار القرار موجة غضب خصوصا في المناطق الساحلية مع تحضير البلاد التي تعتمد بدرجة كبيرة على ، إلى موسم الاصطياف كما تكافح بقوة من أجل إقرار جواز سفر مناعي.

وقد دفعت موجة التنديد هذه بالسلطات إلى التراجع عن القانون.

التراجع عن القانون

وبات يُسمح للأفراد بنزع الكمامة على الشاطئ "إذا ما ظلوا في مكان محدد واحترموا مسافة تباعد لا تقل عن متر ونصف متر مع الأشخاص الذين لا يعيشون معهم تحت سقف واحد"، وفق بيان نشرته الإسبانية.

لكن يتعين وضع الكمامة في حال التنزه على الشاطئ، وفق البيان.

وتفرض إسبانيا وضع الكمامة في الشوارع منذ مايو/أيار ، ومن يخالف ذلك يدفع غرامة.

3.3 مليون إصابة

وأظهرت بيانات رسمية، الإثنين، تسارع وتيرة انتشار فيروس في إسبانيا، مع تسلم السلطات أكبر دفعة من اللقاحات حتى الآن.

وارتفع معدل الإصابة الذي يجري قياسه على مدار 14 يوماً ماضية إلى 163.4 حالة لكل100 ألف شخص، مع استمرار الزيادة التدريجية في معدل انتشار فيروس كورونا من المستويات المتدنية المسجلة في منتصف مارس/آذار.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات في إسبانيا حتى الإثنين، نحو 3.3 مليون إصابة، فيما بلغت الوفيات 75.783 ألف شخص.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق