محطات ارتبطت بإعادة بمحاكمة محمود عزت بـ"أحداث الإرشاد".. بعد حكم المؤبد

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سطرت الدائرة الثانية إرهاب، برئاسة المستشار معتز خفاجى، كلمة في إعادة محاكمة محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان، فى القضية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث مكتب الإرشاد"، بعد حكم المؤبد الصادر ضده، وتوجد محطات مرتبطة بالدعوى منها:

المحطة الأولى.. تحديد أولى الجلسات

بعد القبض على المتهم حددت محكمة الاستئناف جلسة 10 ديسمبر لنظر أولى جلسات محاكمة المتهم.

المحطة الثانية.. تلاوة أمر الإحالة

في جلسة 10 ديسمبر 2020 تلى ممثل النيابة العامة أمر إحالة المتهم.

المحطة الثالثة.. أقوال الشهود

في 4 يناير ، استمعت المحكمة لأقوال الشهود في الدعوى، ومنهم اللواء "م.ف"، الذي قال بعد حلف اليمين، إنه فى غضون عام 2013، كان يعمل مفتش مباحث فرقة جنوب القاهرة، وأثناء أحداث الإرشاد توجه بعض المتظاهرين السلميين لمكتب الإرشاد للاعتراض على سياسة الإخوان فى إدارة شئون الدولة فى ذلك الوقت، ولكن بعض المسلحين من داخل مكتب الإرشاد قاموا بإطلاق الأعيرة النارية على المتظاهرين العزل ما أدى لإصابة ووفاة عدد من المتظاهرين.

وأشار الشاهد إلى أن محمود عزت كان مسئول على اللجنة المالية والمسئول عن شراء الأسلحة النارية والمفرقعات التى استخدمت فى الأحداث، والمصادر السرية أكدت هرب المتهم أثناء الأحداث، وان القوات أخذت سواتر لتفادى الاعيرة النارية التى تطلق من داخل مقر الإرشاد وقت الأحداث.

المحطة الرابعة.. حجز الدعوى للحكم

في 3 فبراير 2021، قررت المحكمة حجز الدعوى للحكم بجلسة 8 أبريل مع استمرار حجز المتهم.

المحطة الخامسة.. حكم المؤبد

في 8 أبريل، قضت المحكمة بالسجن المؤبد للمتهم وإلزامه بالمصاريف الجنائية.

ووجهت النيابة للمتهمين تهم التحريض على القتل والشروع فى القتل، تنفيذًا لغرض إرهابى وحيازة وإحراز أسلحة نارية وذخيرة حية غير مرخصة بواسطة الغير والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين والتحريض على البلطجة والعنف، أمام مقر مكتب الإرشاد بضاحية المقطم، جنوب شرقى القاهرة، أثناء احتجاجات 30 يونيو عام 2013 كانت تطالب برحيل مرسى، مما أسفر عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 91 آخرين.

كما اتهمت النيابة قيادات الجماعة، بالاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة فى إمداد مجهولين بالأسلحة النارية والذخائر والمواد الحارقة والمفرقعات والمعدات اللازمة لذلك والتخطيط لارتكاب الجريمة، وأن الموجودين بالمقر قاموا بإطلاق الأعيرة النارية والخرطوش صوب المجنى عليهم، قاصدين إزهاق أرواحهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق