المتهم والأفوكاتوا.. سر 100 جنيه قتلت صاحبها بشبرا ()

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

خلال حلقة جديدة من حلقات "المتهم والأفوكاتوا"، سنتحدث عن واقعة حدثت في عام 2004، بطلها شاب كان متهما بقضية تعاطى مواد مخدرة بمنطقة شبرا، وبسبب خوف المتهم من استيلاء زملائه في الحجز على الأموال التي كان يتحصل عليها من أهله، طلب من والدته أثناء جلسات التحقيق معه ان تضع له الأموال في ورقة سلوفان وأثناء بلع الأموال لفظ أنفاسه الآخيرة، وإلى تفاصيل الواقعة.

في البداية يقول محمد رشوان المحامى بالنقض، إنه في عام 2004 حدثت واقعة بطلها شاب بيشتغل نقاش، كان متهم في قضية تعاطى مواد مخدرة، واثناء مروره بأحد الأكمنة بمنطقة شبرا استوقفه ضابط شرطة وضبط بحوزته كمية من مخدر الحشيش.

وتابع: كانت مشكلته الشاب أنه عندما تذهب والدته لزيارته أثناء التحقيق معه فى النيابة أو القسم وتعطيه فلوس كان المساجين اللى معاه في الحجز يستولوا عليها منه لأنه كان ضعيف البنية.

واستكمل: في يوم فكر الشاب في فكره عبقرية وطلب من والدته أنها تلف له الفلوس في ورق سلوفان علشان يبلعها ومحدش يا خدها منه، وفوجئت بالشاب بياخد الـ 100 جنيه من والدته ويقوم ببلعها أثناء تواجده فى طرقة النيابة قبل نظر جلسة التحقيق معه وتوفى في لحظتها لانه مقدرش يبلع الفلوس.

تمر في حياتنا اليومية مواقف تظل في الذاكرة، ربما لغرابتها أو طرافتها، والمحاميين من الأشخاص الذين تصادفهم العديد من الواقف والقصص الغريبة في أروقة المحاكم من المتهمين وموكليهم في قضايا الجنايات والجنح، وخلال سلسلة حلقات "المتهم والأفوكاتو" سنلقى الضواء على أغرب القضايا، والمواقف التي قابلت بعض المحامين خلال نظر القضايا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق