التحريات تكشف تعطل الكاميرا بمستشفى الحسينية فى واقعة خطف طفل رضيع

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت التحريات الأولية فى واقعة خطف حديث الولادة بمستشفى الحسينية المركزى بمحافظة الشرقية، من داخل قسم النساء والتوليد من قبل سيدة مجهولة، أن كاميرات المراقبة بالمستشفى معطلة.

وقال" إسماعيل السيد" عامل زراعى والد الطفل المخطوف: إن زوجته دخلت مستشفى الحسينية يوم الأربعاء الماضى، وتم إجراء جراحة قيصرية لها،وفى التالى للولادة، تم حجزها بالطابق الرابع بعنبر السيدات، وكنت متواجد معاها، فوجئت بسيدة سمراء البشرة طويلة القامة ترتدى عباية سوداء وطرحة كحلى اللون، وحامل بذراعها، وتودتت إلينا وسلمت على جميع الحالات بالقسم، وجلست معانا وظلت تسأل زوجتى انتى ولدتى أمنى؟ وأنا بنتى والدة هنا معاكم أمس طفلين تؤأم، وأثناء ذلك حضرت طبيبة وقامت بالكشف على زوجتى وطلبت منى مساعدتها على المشى والحركة لكى يلتئم الجرح ونستطيع الخروج من المستشفى، وطلبت زوجتى دخول الحمام، وقالت السيدة المجهولة سيب الطفل هنا وساعد زوجتك فى دخول الحمام، ولم يتعد الأمر دقيقتين كانت السيدة المجهولة قد خطفت الطفل وهربت به مسرعة.

وأردف الأب: هرولت كالمجنون أبحث عنها وعن الطفل لم أجدها الأمر لم يتعدى 5 دقائق كانت قد خطفت الطفل وغادرت المستشفى مسرعة، فتوجهت إلى مركز شرطة الحسينية وحررت محضر بالواقعة.

وكان مستشفى الحسينية المركزى بمحافظة الشرقية، قد شهد، واقعة مؤسفة، حيث خطفت سيدة مجهولة طفلا رضيعا بعد ساعات من إجراء عملية ولادة قيصرية لأمه بالمستشفى، وهربت به خارج أسوار المستشفى، وتولت نيابة الحسينية التحقيق، برئاسة محمد جاد رئيس النيابة.

تلقى اللواء محمد والى، مدير أمن الشرقية، إخطارا من مستشفى الحسينية المركزى بخطف طفل رضيع من والدته. وتوصلت التحريات الأولية لضباط البحث الجنائى إلى أن والدة الطفل شعرت بآلام الولادة واصطحبها زوجها لمستشفى الحسينية المركزى، وبعد إجراء الفحوصات والأشعات اللازمة تقرر إجراء الولادة بجراحة قيصرية وعلى الفور تم تشكيل فريق عمل من قسم النساء والتوليد بالمستشفى، وقاموا بإجراء عملية الولادة التى استغرقت ساعتين وفرحت أسرة الطفل بالمولود الجديد، إلا أن فرحتهم لم تدم طويلا، حيث كانت تتربص بالأم سيدة مجهولة توددت إليها وأبدت استعدادها لخدمتها، حتى يكمل الله شفاءها، وأثناء جلوسها معها طلبت من  الزوج حمل الطفل لحين قضاء  الأم حاجتها وبعد عودتها فوجئت باختفاء طفلها والسيدة المجهولة.

وتبين أن المتهمة استغلت دخول الأم دورة المياه وإعطائها الطفل ليظل معها وأخذته وهربت من المستشفى، فيما تحرر عن ذلك المحضر رقم 5814 إدارى الحسينية وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

 

 

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة