| تفاصيل مقتل عامل وإلقاء جثته في الصحراء بالمنوفية

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن المنوفية، من القبض على المتمين بقتل عامل بدائرة مركز شرطة السادات، وإلقاء جثته في منطقة صحراوية بسبب خلافات بينهم.

وكان مركز شرطة السادات بمديرية أمن المنوفية، قد تلقى بلاغاً، من ربة منزل، مقيمة بدائرة المركز بغياب زوجها حارس خاص بأحد المصانع الكائنة بدائرة المركز منذ 6 الجارى.

وتم تشكيل فريق جنائى بمشاركة وقطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن المنوفية، أسفرت جهوده عن أن وراء غياب المذكور شريك بالمصنع "محل عمل المتغيب – عامل بذات المصنع" مقيمان بدائرة مركز شرطة سنورس بالفيوم، وأنه بتاريخ واقعة الغياب ذهب المتغيب للمصنع محل عمله مستقلاً دراجته النارية.

وعقب وصوله حدثت مشادة كلامية بينه وبين المتهم الأول تطورت لمشاجرة تعدى خلالها الأخير عليه بالضرب فأودى بحياته وذلك بسبب خلافات بينهما، وأنه عقب تأكد المتهمان من وفاة المجنى عليه قاما بوضعه داخل حقيبة سيارة ملك المتهم الأول وإلقائه بمنطقة صحراوية بدائرة قسم شرطة ثان الشيخ زايد بالجيزة، وعقب عودتهما قاما بإخفاء الدراجة النارية الخاصة بالمجنى عليه خلف المصنع.

اقرأ أيضًا: «ده مكان أكل عيش وهبلغ الشرطة».. تاجر مخدرات يعتدي على طالب جامعي بسلاح أبيض

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطهما والسيارة المُستخدمة في ارتكاب الواقعة، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة على النحو المشار إليه، كما أرشدا عن جثة المجني عليه، وحرر محضر بالواقعة واخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات والتي أمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة