حوادث / اليوم السابع

وفاة ربة منزل داخل مستشفى أثناء ولادتها توام غرب الإسكندرية

تباشر نيابة الدخيلة غرب الإسكندرية، التحقيق فى وفاة ربة منزل توفيت داخل مستشفى خاص بمنطقة العجمى، أثناء إجرائها عملية ولادة قيصرية عقب وضعها طفلين توأم.

البداية كانت إخطارا تلقاه اللواء خالد البراوى مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية من مأمور قسم شرطة الدخيلة يفيد تلقيه بلاغا من " ال. ح "، استورجى، مقيم بمنطقة العجمى هانوفيل، دائرة القسم، أبلغ فيه بوفاة زوجته" ع.س" 22 سنة ربة منزل، داخل مستشفى خاصة.

وأوضح فى بلاغه أن زوجته دخلت إلى المستشفى بتاريخ 22 الجارى،لإجراء عملية وضع قيصريا لطفلين توأم، إلا أنها تعرضت لمضاعفات عقب الولادة أودت بحياتها، مشيرا إلى أن الطفلين بصحة جيدة وأتهم الزوج إدارة المستشفى والأطباء بالإهمال فى وفاة زوجته.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة وإحالته إلى النيابة العامة، قررت التحفظ على جثة المتوفاة لمشرحة الإسعاف وندب الطبيب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة،استدعاء مسؤولى المستشفى لسؤالهم والتحفظ على ملف المتوفية الطبى وإحضاره لسراى النيابة، وسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا