نبيل الحلفاوى عن أحمد زكى: أظنه أقرب إلى جموح من رصانة عمرو سعد

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الفنان نبيل الحلفاوى أن الفنان الراحل أحمد زكى أقرب إلى جموع الفنان محمد عن رصانة الفنان عمرو سعد، ويأتى ذلك عقب إعلان النجم عن تقديم قصة حياة أحمد زكى فى جديد سيعرض فى شهر رمضان المقبل.


نبيل الحلفاوى

وكتب الفنان نبيل الحلفاوى، عبر حسابه بموقع تويتر: "طبعا من حيث الشكل رمضان أقرب وإن كان سيلزمه تخفيف بنائه العضلي. من حيث الشخصية أنا عرفت أحمد عن قرب وأغلبكم تابع لقاءات معه وربما على علم بأبرز معالم سيرته الشخصية. أظنه أقرب إلى جموح رمضان من رصانة عمروسعدأما عن موهبته التى فى رأيى لم يظهر من تجاوزها حتى الآن فهي خارج السؤال".. وجاء ذلك ردا على سؤال أحد متابعيه، حيث قال: "من أحق بدور أحمد زكي يا قبطان عمرو سعد ولا محمد رمضان".

من جانب آخر، كشف المخرج محمد سامى، عن أن فكرة مسلسل يجسد تاريخ الفنان الراحل أحمد زكى انتهت بالنسبة له، موضحاً أنه يرى أن الكاتب الوحيد القادر على كتابة هذا المسلسل هو وحيد حامد، ونظراً لانشغاله بمسلسل الجماعة، وتابع: "هو الوحيد اللى ينفع يكتب الموضوع ده ومحمد رمضان هو اللى يقدر يقوم بالدور".

وأضاف "سامى"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، أن الكاتب الكبير وحيد حامد رحب بالفكرة عندما طرحها عليه ولكنه انشغل الآن بعمل آخر، وتابع: "والموضوع انتهى لى عند النقطة دى.. بالنسبة لى الموضوع انتهى بالكاتب الكبير وحيد حامد".

وشدد "سامى"، على أن عمل مسلسل يجسد تاريخ العملاق الراحل أحمد زكى يتطلب وقتا كبيرا من العمل، وتابع: "هناك لبس فى الأخبار المختلفة وأنا عاوز أوضح.. محمد رمضان ده أخويا ومستحيل أختلف معاه.. حققنا نجاحات كتيرة مع بعض.. شخص واحد وكاتب واحد يستطيعا أن يقوموا بهذا العمل.. هما الأستاذ وحيد حامد والموهبة محمد رمضان".

ولفت المخرج محمد سامى، إلى أنه لا يوجد أي خلاف بينه وبين الفنان محمد رمضان، كون تجمعهما علاقة وصداقة قوية، مشيراً إلى أنه لا يعلم أن كان "رمضان"، سيستمر فى ذلك ويؤدى هذا العمل مع مخرج آخر أو كاتب آخر، وتابع: "أنا مكلمتوش من كام يوم.. هكلمه وأعرف منه".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق