أزمات النجوم مع مدراء أعمالهم مستمر.. آخرهم هيفاء وهبى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في عالم الموسيقي والغناء تولد أحيانا أزمات خلال مشوار النجوم الفني ولكنها تمر ولا يشعر بها الجمهور أو الإعلام إلا أزمات النجوم مع مديرين أعمالهم  قد لا تمر بسهولة، ويشعر بها كل ماهو حول النجوم ربما تصل الأزمات إلى صفحات الجرائد والمجلات، " السابع" ترصد بالتفاصيل أبرز أزمات النجوم مع مديرين أعمالهم.

من الأزمات التى تطفوا علي السطح حاليا أزمة النجمة اللبنانية هيفاء وهبى ومدير أعمالها السابق محمد حمزة عبد الرحمن محمد الشهير بمحمد وزيرى التى وصلت إلى تراشق بالألفاظ على إنستجرام وذلك بعد أن اتهمت النجمة بحصول مدير أعمالها على مبلغ 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها بتوكيل عام، يتيح له التعامل في المبالغ المستحقة لها لدى المنتجين والقنوات الفضائية وبعض منظمى الحفلات،  وحررت هيفاء  محضر ضده عن طريق محاميها في   حيث تم تحرير محضر يحمل رقم 17766 لسنة جنح قسم أول مدينة نصر.

وفى نفس السياق النجمة شيرين عبد الوهاب وقعت فى نفس الأزمة مع عدد من مدراء أعمالها منهم أسامة رشدى وناصر بجاتو لكن الانفصال تم بهدوء لكن انفصالها عن مدير أعمالها السابق  ياسر خليل  لم يتم بهدوء حيث مرت عليهما أحداث كانت حديث الصحافة والسويشيال ميديا فترة طويلة  وكانت كالتالى:

في عام 2015، لم تتحدث الصحافة الفنية عن خبر كما تحدثت عن شائعة زواج الفنانة شيرين من مدير أعمالها ياسر خليل، وهو ما دفعها لتنفي تلك الشائعة بنشرها صورة تجمعها به عبر حساباتها الرسمية المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتعلق عليها قائلة: "ياسر هو المسؤول عن كل شغلي، وأنا بعتبره زي أخويا وأكتر"، وبعدها نشرت شيرين صورة تجمع ابنتها بابن مدير أعمالها السابق، وعلقت: "بنتي (هنا) وأخوها حمزة ياسر خليل.. أخوووووها".

وفي سنة 2016، أعلنت شيرين اعتزالها العمل الفني، وقيل إن من ضمن أسباب الاعتزال، وقوع مشاجرة حادة بين شقيق شيرين وياسر خليل، لكنها بدورها نفت ما حدث، وهاجمت من أطلقوا تلك الشائعة.

وأعلنت المطربة شيرين عبدالوهاب في عام 2017، عن تخليها عن مدير أعمالها ياسر خليل، الذي رافقها لعدة سنوات، إذ أطلقت بيانًا صحفيًا عبر صفحتها على ، توجّه من خلاله الشكر لـ"خليل" على سنوات العمل معها، مؤكدة فيه أنها بصدد العمل على إنشاء مكتب لإدارة أعمالها قريبًا، الأمر الذي فتح باب الأسئلة عن أسباب الانفصال الفني بينهما، لكن شيرين وياسر لم يعلقا.

ومع تسريب البلهارسيا الشهير لشيرين، الذي تسبب في حالة من الهجوم عليها، اُتهم ياسر بتسريب الفيديو ونشره على وسائل الإعلام، لكن ياسر نفى تورطه بتسريب الفيديو في هذا الوقت، قائلا: "فيه ناس كتير ميعرفونيش وغيرهم يعرفوني، وأكلوا معايا عيش وملح، وفي سيرتي طول الوقت، وما وراهمش غيري.. أنا مش زعلان منكم أنا مشفق عليكم، لأن اللي بيعيش جواه كراهية ما بيعذبش إلا نفسه، النار تأكل بعضها إن لم تجد ما تأكله".

وفي سنة ، تقدم ياسر خليل ببلاغ ضد الفنان حسام حبيب، يتهمه فيها بالشروع في قتله، أمام منزله، لأنه أشهر السلاح الناري في وجهه، وقال خليل في التحقيقات إن حسام حبيب وآخرين تعدوا عليه بالضرب بالأسلحة، ما تسبب إحداث إصابات به.

ومن صندوق أزمات النجوم أثناء مشوارهم الفني نجد أزمة المطربة أصالة مع  زوجها ومنتجها السابق  السورى ايمن الذهبي والد أولادها شامة وخالد، الخلافات بينهما وصلت إلى الانفصال  الفنى والزوجى وفي تصريحات الذهبي أعلن رفضه ما يتردد بشأن استغلاله لأصالة لجمع المال، حيث شدد على أن كلا منهما استغل الآخر لتحقيق النجاح، وأنه كان العقل المدبر لها وبدونه لما صارت النجمة الشهيرة، وأن صوتها ساهم في نجاحه كونه منتجًا.

ومن النجمات اللاتى وقعن في فخ الخلافات مع مدير الأعمال الفنانة بوسي حيث  أنَّ السنوات  الماضية شهدت العديد من الخلافات التي وصلت إلى ذروتها بينهما، ووصلت للقضاء، وكان هناك حكم قد صدر ضد بوسي بالحبس 9 سنوات لإتهامها بتحرير شيكات بدون رصيد قيمتها 30 مليون جنيه، وذلك في القضيتين المقيدتين برقم 21034 سنة 2015، والأخرى المقيدة برقم 20353 سنة 2015 لصالح زوجها السابق وليد فطين.

وعقب التصالح وسداد المبالغ، صدر حكم جديد عن محكمة جنح الهرم غيابيًا، وأدان بوسي رسميًا بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد لصالح طليقها، بنفس حيثيات الحكم الصادر.

ومن النجوم الذين انفصلوا عن مدراء أعمالهم ولكن بهدوء ودون مشاكل النجم تامر حسني حيث انفصل عن مدير أعماله محمد فؤاد الذى استمر في العمل معه لمدة قد تصل إلى 10 سنوات وذلك لأسباب فضل كل منهما تكون غير معلنه علي الرغم من العلاقة الوطيدة التى كانت تجمعهما  وليحل محله في إدارة الأعمال حسام شقيق تامر الأكبر .

أما النجم محمد فؤاد كان يدير أعماله طارق العتر وانفصلا فنيا بسبب مشادات تمت بينهما أثناء تصوير فؤاد برنامجه "فؤش في المعسكر"علي الرغم من أنهما كانا أصدقاء منذ أيام الدراسة.

أيضا الهضبة انفصل عنه العديد من مدراء الأعمال منهم أسامة رشدى ثم أحمد زغلول الذى أنهى النجم عمرو دياب، تعاقده معه بعد فترة عمل تجمع بينهما منذ 15 عاما.

وكتب "زغلول" عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعى "تويتر": " إلى الأستاذ الفنان عمرو دياب.. أشكرك من كل قلبي على كلامك عني وأشهد بأنك بالنسبة لي بمثابة الأخ والصديق، وأتمنى من الله أن يوفقني أن أكون عند حسن ظنك كما عهدتني دائماً..ثم جاءت   لتقصي مديرة أعمال عمرو دياب  عام  2017، وكانت هى  أول من أعلن عن انفصال هدى الناظر مديرة أعماله  بعد خلافات عدّة أدت إلى إنهاء علاقتها بالعمل والتي بدأت في عام 2007، ثم تولّى وليد مصطفي أحد مساعدي دياب إدارة أعماله، ثم عاد زغلول مرة أخرى للعمل مع دياب في مطلع هذا العام.

والنجم محمد حماقى أنهى العمل مع عدد من مديرين أعماله الذين تعاونوا معه لكن دون أزمات منهم مصطفي  سرور  وياسر خليل قبل انتقاله لإدارة أعمال شيرين.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق