محمد حفظي: ”عاش يا كابتن” من أهم الأفلام العربية في

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، عن اختيار الفيلم الوثائقي المصري "عاش يا كابتن" إخراج مي زايد، للمشاركة في المسابقة الدولية للدورة 42، وذلك في عرضه الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

يتتبع "عاش يا كابتن" على مدار 4 سنوات رحلة "زبيبة" الفتاة المصرية ذات الأربعة عشر عاماً، والتي تسعى لتحقيق حلمها في أن تكون بطلة العالم في رياضة رفع الأثقال، مثل ابنة مدربها "نهلة " بطلة العالم السابقة ورائدة اللعبة في والعالم العربي وأفريقيا، فتذهب للتدريب بشكل يومي تحت إشراف " كابتن رمضان" الذي أمضى أكثر من 20 عاماً في تدريب وتأهيل الفتيات لرياضة رفع الأثقال بشوارع مدينة الإسكندرية.

اقرأ أيضا| من هي مي زايد مخرجة ”عاش يا كابتن” ممثل مصر في المسابقة الدولية للقاهرة السينمائي؟

وعن يقول رئيس المهرجان، المنتج والسيناريست محمد حفظي؛ إن الإدارة الفنية للمهرجان، عندما شاهدت "عاش يا كابتن" لم تتردد لحظة في دعوته للمشاركة في الدورة 42، ليس فقط اهتماما بالسينما الوثائقية التي لم يكن لديها تمثيل كافٍ السنوات الماضية، ولكن إعجابا بالفيلم الذي يعد أحد أهم الأفلام العربية في عام .

يشير "حفظي"، إلى أن البعض ربما يتعجب من اختيار فيلما وثائقيا لتمثيل السينما المصرية في المسابقة الدولية للعام الثاني على التوالي، بعد مشاركة "احكيلي" الدورة الماضية، ولكنه يثق في أن هذا التعجب سيتحول لإعجاب عند الفيلم عبر شاشة المهرجان، نوفمبر القادم.

وكان مهرجان القاهرة السينمائي قد أعلن في وقت سابق عن إقامة الدورة 42 في موعدها نوفمبر المقبل، مع الالتزام الكامل باتخاذ كافة التدابير الاحترازية التي تقرها الدولة المصرية ومنظمة الصحة العالمية، لضمان سلامة الجميع، سواء من فريق العمل أو المشاركين من صناع السينما، والجمهور أيضا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق