يحتفل بالذكرى الـ86 لميلاد "نتيلة راشد" رائدة أدب الطفل

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحتفل محرك البحث العالمى "جوجل" بالذكرى الـ 86 لميلاد الكاتبة الصحفية نتيلة راشد رائدة أدب الأطفال فى ، وأمينة لجنة ثقافة الطفل بالمجلس الأعلى للثقافة سابقًا، ومن مؤسسي مجلة سمير للأطفال، وأيضًا كتب الهلال للأطفال.

اشتهرت نتيلة إبراهيم راشد بمقالها الأسبوعي المعنون بـ"أولادي حبايب قلبي"، كما لُقبت بـ"ماما لبنى"، حيث اعتبرها الأطفال أمًّا لهم، وذلك لاهتمامها طوال الوقت بالأطفال وبنائهم والتواصل معهم فابتكرت باب مراسل سمير الصحفي الناشئ لرعاية أجيال من الأطفال وتعليمهم الصحافة وقواعدها، وأكثر من التحقوا بالباب كانت تنشر موضوعاتهم الصحفية وحواراتهم في مجلة سمير مع صورهم وهم لم يتعدوا الرابعة عشرة من عمرهم.

 

e3f6bbfc88.jpg

لم يكن في قصصها من يحمل لواء المساواة، لكن المساواة هي أصل الحكاية، وليس هناك من يتغنى بالخير ولكن الشر مهزوم، وليس هناك من هو كامل ومثالي ولكن هناك دومًا من يسعى لأن يكون أفضل وألطف وأكثر قدرة على التكييف مع الحياة.

فالحياة في قصص ماما لبنى ليست ًا ورديًا بل هي تجرِبة حياتية كاملة بما فيها من اختبارات، يتم اجتياز بعضها والإخفاق في البعض الآخر دو فقدان الرغبة في المضي قدمًا.

اضافة اعلان
 

3a4b7c3925.jpg

 

 


a83c4ae5c4.jpg 

 

الجدير بالذكر أنه تم ترجمة بعض أعمال ماما لبنى إلى اللغة الإنجليزية، وترجمت هي نفسها بعض الأعمال عن الإنجليزية، لتصدر هذه وتلك عن دار الهلال التي ارتبط اسمها باسم ماما لبنى سنوات وسنوات ترأست في بعض منها كتب الأطفال عن الدار، ونالت خلالها جائزة الدولة في أدب الأطفال ووسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى عام 1978م.

ورحلت نتيلة راشد في 26 مايو 2012، تاركة إرثًا من المحبة والتقدير في قلوب الكثير من الأجيال، ومن مؤلفاتها "تحيا الحياة - معسكر الجزيرة الخضراء - يوميات عائلة ياسر - مذكرات حصان - ملابس الإمبراطور - والأمير السعيد".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق