فايزة أحمد ”كروان الشرق”.. زيجات مؤلمة وموت بالسرطان واتهام بالقتل وتعرض للتنمر

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لقبت بـ "كروان الشرق"، تعد أحد أهم مطربات زمن الفن الجميل، أطربتنا طيلة مشوارها الفني بصوتها العذب لتكن واحدة من أجمل الأصوات النسائية، "أنا قلبي إليك ميال، تمر حنة، ياما القمر علي الباب، تاهت خطاوينا، حيران"، أحد أشهر الأغاني التي غنتها وظلت عالقة في أذهان الجمهور، إنها الفنان الراحلة فايزة أحمد التي يحل ذكرى وفاتها.

يوم 5 ديسمبر من عام 1934 ولدت فايزة أحمد، لأب في صيدا بلبنان، وظهر عشقها للغناء منذ نعومة أظافرها وتقدمت للإذاعة السورية إلى لجنة لاختيار المطربين لكنها لم توفق في البداية، وسافرت بعدها إلى حلب وتقدمت لإذاعة حلب ونجحت ثم طلبتها إذاعة دمشق وعادت لتكمل مسيرة نجاحها وتدربت على يد الملحن محمد النعامي.

ومن إلى كانت الخطوة الثانية لنجاح كروان الشرق، وتقدمت للإذاعة المصرية حيث قدمها الإذاعي صلاح زكي في أغنية من ألحان محمد محسن، والتقت بالموسيقار الراحل محمد الموجي، وقدما معًا مجموعة من الأغاني التي حققت نجاحًا كبيرًا، منها "تمر حنة".


الخطوة الأخرى في مسيرة فايزة أحمد ونجاحها في عالم الغناء لقائها بالملحن الكبير بليغ حمدي، الذي لحن لها عددًا من أنجح الأغاني منها "عشان بحبك أنا"، "قلبي يا متغرب"، كما لحن لها كمال الطويل كما غنت من ألحان الموسيقار محمد عبد الوهاب بعض الأغاني من بينها "ست الحبايب".

ومن الطرب للتمثيل اتجهت فايزة أحمد للسينما وشاركت في 7 أفلام هم "أنا وبناتي"، "تمر حنة"، "امسك حرامي"، "عريس مراتي"، "أنا وبناتي"، وليلى بنت الشاطئ"، وكان آخر أفلامها "منتهى الفرح".

من الحكايات الغريبة في حياة فايزة أحمد 

عام 1961، اتهمتها الفنانة حورية حسن، بمحاولة قتلها، وذلك بعد قيام فايزة أحمد بدعوتها للغداء عندها، ودخلت حورية المستشفى عقب تناولها طبق "بامية"، ونفت وقتها فايزة ما وقالت إن حورية جلبت طبق البامية من ثلاجتها دون علمها وأكلته وهو الطبق الذي احتفظت به لوضعه للقطط.

كانت تكره رؤية نفسها على شاشة التلفاز كممثلة التمثيل بسبب نحافتها الشديدة وهو ما كان يعرضها للتنمر، حيث كان وزنها 40 كيلوفقط، فكانت تلجأ إلى حيلة تجعلها أكثر وزنًا من خلال لف القماش على خصرها، الأمر الذي دفعها لرفض عدد من الأفلام التي كانت تعرض عليها.

زيجات فايزة أحمد

تزوجت فايزة أحمد للمرة الأولى من الضابط السوري مختار العابد، وكان يصغرها بحوالي 10 سنوات، وقيل أنه تزوجها طمعًا في استغلال صوتها للحصول على الأموال من ورائها، وأنجبت منه ابنتها فريال، بعد أنّ تفاجئت بزواجه من 10 نساء.

تزوجت للمرة الثانية من الملحن المصري محمد سلطان عام 1963، بعد أن التقت به للمرة الأولى في منزل الفنان فريد الأطرش، ومع أول لحن قدمه لها وهي أغنية "أؤمر يا قمر"، بادرت بطلب الزواج منه، وانفصلا بعد زواج دام 17 سنة  حيث اتهمته بتعدد علاقاته النسائية، وأنجبت منه طفلين، ولحن لها عددًا من الأغاني، وكانت أغنية "أيوة تعبني هواك" هي آخر أغنية قدمتها من الحانه.


تزوجت فايزة أحمد للمرة الثالثة من المونولوجيست عمر النعامي، وللمرة الرابعة تزوجت من عازف الكمان عبدالفتاح خيري، وكان زواجها للمرة الخامسة من الضابط عادل عبدالرحمن، جلب للمشكلات حيث كان دومًا يضربها، وجرى الطلاق بينهما، بعدما تشاجر مع ابنتها فريال وانهال عليهما بالضرب المبرح، كما أنه حمل فايزة أحمد ليلقيها من الطابق السادس، وبعدها أصرّت فايزة على الانفصال منه.

إصابة فايزة أحمد بالسرطان وروجوعها لزوجها محمد سلطان

وكانت الرحلة الأخيرة في حياة فايزة أحمد الأصعب في حياتها حيث أصيبت بمرض سرطان الثدي في أيامها الأخيرة، فقرر الملحن محمد سلطان العودة لها مرة ثانية، وظل بجانبها حتى توفت في 21 سبتمبر عام 1983 عن عمر يناهز الـ52 عامًا.

اقرأ أيضًا: بعد الكشف عن حالته الصحية.. الفنان سمير غانم يتصدر تريند جوجل

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق