احمد خالد عنان.. من هو عاطف في "قوت القلوب"؟

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
احمد خالد عنان .. عاد "قوت القلوب" للفنانة القديرة ماجدة زكى، في تصدر اهتمام الجمهور العربي والمصري مع موسمه الثاني على “الحياة”، والموسم الثاني هو امتداد لنجاح الجزء الأول من المسلسل ولقد قدمت ماجدة زكى فى هذا الجزء أداءً مميزًا وتلقائيًّا وطبيعيًّا، وأيضًا لم تبتعد فيه عن طريقتها المعتادة فى تقديم الكوميديا التى تعتمد على الموقف.
اضافة اعلان

احمد خالد عنان

1- ولد أحمد خالد عنان فى 16 أغسطس عام 2000

2- مثل للمرة الأولى وهو في عمر 4 سنوات

3- كان هو ابن كريم عبد العزيز فى (واحد من الناس)

4- شارك بعد ذلك في عدة تليفزيونية، منها (يوميات ونيس وأحفاده، الخواجة عبد القادر، سرايا عابدين، ذات)

5- آخر أعماله فى الدراما مسلسل قوت القلوب الجزء الثاني الذى يُعرض حاليًا وحقق نجاحًا كبيرًا، وجيران السعد كان آخر أعماله السينمائية عام 2014.

احمد خالد عنان

ولاقت الحلقات الأولى من المسلسل اهتمامًا واسعًا من قبل الجمهور.. ويشير تتابع الحلقات إلى أن عودة ماجدة زكى في الثاني من المسلسل ناجحة، وأنها تستحق تصدر قائمة البطلات القادرات على إنجاح مسلسل يحمل اسمها.

احمد خالد عنان
ويعرض المسلسل في موسمه الثاني يوميًا في تمام التاسعة مساء على شاشة الحياة الحمراء، وهو من تأليف محمد الحناوى، ومن إخراج مجدى أبو عميرة، ملك الدراما التليفزيونية.

احمد خالد عنان
وأبطال مسلسل “قوت القلوب” هم: إسلام جمال ومحمد أنور وسهر الصايغ وخالد زكي، ورانيا فريد شوقى، ونورهان وديانا هشام وهو من إنتاج شركة سينرجى.

احمد خالد عنان
والمسلسل ينتمي إلى نوعية الدراما المطولة، حيث تبلغ حلقاته 50 حلقة مقسمة إلى جزئين.. الأول من 25 حلقة والذى عرض من قبل، والجزء الثانى هو الذي بدأ عرضه السبت 5 سبتمبر.

أحداث قوت القلوب الجزء الثاني الحلقة 2 في 4 نقاط

وأحداث “قوت القلوب” تدور فى كوميدي اجتماعي حول قوت التي تعمل كمدرسة تحاول إعالة أسرتها ورعايتها، ولكن يتعرض ابنها حسن الذي يعمل طبيبا للعديد والعديد من المشكلات والمصاعب والمتاعب في حياته وذلك بسبب تصرفات والدته غير المتزنة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق