نجوميتهم بدأت بصدفة وضربة حظ..توصيلة فتحت باب المجد لوحش فريد شوقى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كثيراً ما يكون للحظ والصدفة دور كبير فى حياة الإنسان، فقد تؤدى إحدى الصدف لتغيير مساره دون ترتيب منه، وهذا ماحدث فى حياة الكثيرين من نجوم الفن ومنهم نجوم الزمن الجميل، الذين كان لبعض الصدف أو لمواقف الحظ دوور كبير فى بداية مشوارهم الفنى.

وفى عدد نادر من مجلة الكواكب صدر عام 1964 نشرت المجلة موضوعاً تحت عنوان " قصص من كتاب الحظ"، تحدث فيه عدد من نجوم الزمن الجميل عن دور الحظ فى حياتهم وكيف لعبت الصدفة دورها فى بداية مشوارهم ووضعتهم على أول طريق الفن.

وكان من بين هؤلاء النجوم وحش الفنان الكبير فريد شوقى، الذى تحدث عن الصدفة التى وضعته على أول طريق الفن، وقال ملك الترسو أنه عندما التحق بمعهد التمثيل لم يخطر بباله أن يكون من نجوم السينما المعروفين، ولكن كان هدفه أن يستزيد من الثقافة المسرحية التى تفيده كهاو من هواة المسرح.

وأشار فريد شوقى إلى أنه كان يمتلك خلال هذه الفترة متواضعة وكان له زميل اختير للمشاركة فى أحد الأفلام، وقال وحش الشاشة متحدثاً عن الصدفة التى غيرت مساره قائلاً:"ذات يوم وكانت الدراسة فى المعهد تبدأ فى المساء تعطل الزميل عن الذهاب للاستديو بعد انتهاء الدراسة فتطوعت لتوصيله بسيارتى إلى الاستديو فى شارع الهرم، ولما ذهبت إلى هناك التقيبت بمنتجة الفيلم وما كادت ترانى حتى قالت :"هوه ده"

وتابع ملك الترسو :"لم أفهم مععنى هذه الكلمة ولكن ولكن فوجئت بشخص يستدعينى لمقابلتها فى مكتبها، وذهبت إليها فأجلستنى أمامها وراحت تنظر إلى نظرات غريبة، وبعد ذلك خرجت من عندها وأنا أحمل عقد بطولة الفيلم، فقد كانوا يبحثون عن بطل حتى عثروا على"

وهكذا فتحت أبواب الشهرة والنجومية لوحش الشاشة بسبب تأخير زميله وتطوعه بتوصيله إلى الاستديو.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق