محمود عبد المغنى يكشف عن موقف طريف يوم ولادة ابنته: "نزلت جبت كشرى لمراتى"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الفنان محمود عبد المغنى، أن وجود أبنائه وولادة ابنته الأكبر مريم غير الكثير من الخصال في شخصيته، مشيرا إلى أن أسرته تمثل له كل شيء في حياته، وقال: "مريم أول ما اتولدت كانت أحلى حاجة في حياتنا، وإحساس حلو لما تشوف حاجة منك ماشية قصادك وبتتحرك، وبقيت بحب أخلص شغلي علشان ألحق أروح ألعب مع مريم، وكانت بنتنا حاجة قربتنا أكثر من بعض".

 

وحكى "عبد المغنى" على موقف طريف خلال استضافته هو وأسرته مع الإعلامية منى الشاذلي ببرنامج "معكم" الذي يذاع على cbc وقال: "يوم ولادة مريم بنتي، كان مي مراتي لسة قصادها ساعة ولا ساعتين على الولادة، ووأنا معدي من قصاد محل كشري لاقيت الراجل بيحط مكرونة سخنة، نزلت جبت كشري وطلعت من المحل اللي جنب المستشفى".

 

وكشفت مي مجدي، زوجة الفنان محمود عبد المغني، عن كواليس قبولها الزواج منه، وقالت: "كان في بيتذاع على التلفزيون وهو كان طالع فيه، وهو كان طالع في البرنامج بقول أنه خلال شهر 2 أو شهر 3 هيتجوز، وأنا معرفوش، فجأة حسيت بحاجة بتقولي أنتي هتتجوزيه، قولتها لبابا بصوت عالي".

 

وقال محمد عبد المغني: "بعدها بحاجات بسيطة أنا فسخت خطوبتي لأسباب محصلش نصيب ويشاء القدر أني أشوفها في قعدة، حسيت براحة شديدة ناحيتها، وقررت أني أتجوزها، وأتجوزنا خلال 21 يوم".

 

وأضاف: "كان في صحاب مشتركين بيني وبينها، خالها صحبي، وأتجوزنا يوم الفلانتين، وكان اللي شوفنا بعض تحس أننا عارفين بعض من سنة أو سنين، حتى الظروف المادية أتيسرت كأن ربنا بيأهلني أني يلا، ودي أحلى حاجة عملتها في حياتي".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق